التوقيت الإثنين، 28 سبتمبر 2020
التوقيت 03:26 م , بتوقيت القاهرة

السجن 18 عاما على كولومبى انتحل شخصية أمير سعودى بأمريكا

عناصر من الشرطة الامريكية
عناصر من الشرطة الامريكية
أصدرت محكمة فى  مدينة ميامى الأمريكية حكما بالسجن لمدة 18 عاما على كولومبى  انتحل شخصية أمير سعودى، وفقا لـ"روسيا اليوم".

وصدر هذا الحكم بحق أنتونى  جينياك، 48 عاما، وهو رجل من أصول كولومبية ادعى على مدى سنين أنه أحد الأمراء السعوديين، بعد تهمة احتيال بقيمة ثمانية ملايين دولار.

وخدع الأمير الزائف أو مجرد "السلطان"، كما لقب نفسه، عشرات المستثمرين فى  مجال الهواتف خلال نحو ثلاثة عقود وأقنعهم بدفع هذا المبلغ الهائل له، بسبب اعتقادهم أنه يحظى بدعم العائلة الحاكمة فى  السعودية.

وكان غينياك يقيم فى  منزل فاخر ويقود سيارة "فيراري" بلوحات دبلوماسية مزيفة ويستخدم طائرة خاصة ويختات ولم يظهر أمام الجمهور إلا محاطا بحراس شخصيين يحملون حقيبة تحتوى  على وثائق مزيفة.

لكن الأمير المحتال وقع فى  الفخ بعد أن شوهد وهو يتناول لحم الخنزير، وفتح تحقيق معه للكشف عن حقيقته، التى  تقول أن هذا الأمير المزيف فى  الواقع رجل ولد فى  كولومبيا وتبنته عائلة أمريكية فى  سن سبع سنوات، ثم فر من منزل العائلة فى  عمر 17 عاما، وسبق أن أمضى بضعة أعوام وراء القضبان بسبب تورطه فى  قضايا احتيال مماثلة.

 

ووفقا لصحية "واشنطن بوست"، استطاع رجل كولومبى من فقراء بوجوتا يقيم فى  أمريكا الاحتيال على 26 مستثمرا بنحو ثمانية ملايين دولار، إذ كان ينتحل على مدى 30 عاما شخصية أمير سعودى.

 

وأقر "الأمير المزيف" العام الماضى، بذنبه أمام القضاء الأمريكى، بينما أوضحت الشرطة أنه انتحل شخصية الأمير السعودى  مذ كان عمره 18 عاما.

 

وكان الرجل الذى  لقّب نفسه بـ"السلطان"، حسب لافتة ملصقة أمام جرس شقته، يدعى  أنه مرتبط بشبكة أعمال دولية ضخمة، ولديه رصيد مصرفى  بقيمة 600 مليون دولار، وذلك على الرغم من كشف السلطات احتياله غير مرة خلال السنوات الماضية.