التوقيت الأحد، 05 يوليه 2020
التوقيت 10:34 ص , بتوقيت القاهرة

خبير فى الشأن الليبى: التخلص من القذافى جاء انتقاما من العرب

الرئيس القذافى
الرئيس القذافى

قال عبد الستار حتيتة، الكاتب الصحفي المتخصص في الشؤون الليبية، إن التخلص من معمر القذافي الرئيس الليبي الراحل، كان انتقاما من الدولة الليبية والعرب والمنطقة.

وأضاف حتيتة، خلال لقائه مع الإعلامية عزة مصطفى ببرنامج"صالة التحرير"، المذاع على قناة "صدى البلد"، أن معمر القذافي تم تصويره من الكثير من وسائل الإعلام العربية عكس الحقيقة، وكان رجلا بدويا بسيطا ويستمع إلى زملائه في مجلس قيادة الثورة.

وتابع عبد الستار حتيتة، الكاتب الصحفي المتخصص في الشؤون الليبية، أن القذافي عقد اجتماعا لمجلس قيادة الثورة في النصف الثاني من الثمانيات من القرن الماضي، وأبلغهم أن المستشار النمساوي ذكر له أنه يستطيع تحسين العلاقات بين ليبيا والغرب، ورفض أعضاء مجلس الثورة عودة العلاقات مع الدول الغربية.

 

وأكد عبد الستار حتيتة، الكاتب الصحفي المتخصص في الشؤون الليبية، أن القذافي نجح في التغلغل داخل إفريقيا، واستطاع استقطاب العديد من القبائل الإفريقية، الأمر يعود إلى كون تلك القبائل تتحكم في مصير الانتخابات الرئاسية داخل بلادهم، وبالتالي نجح القذافي في تغيير البوصلة في القارة الإفريقية عكس ما تريده الدول الغربية في إنجاح مرشح بعينه.