التوقيت الأربعاء، 20 يونيو 2018
التوقيت 01:30 ص , بتوقيت القاهرة
رئيس التحرير: هاني رفعـت
رئيس التحرير: هاني رفعـت
|

تابعونا على

|

ما وراء الخبر

بدلا من القهاوي وقعدة البيت.. "كارفان" مطعم مذاكرة لطلاب المدارس والجامعات

هل تخيلت يومًا أن تذاكر في "كافية" أو مطعم، هل تعتقد أنك تصل لدرجة تركيز تمكنك من "تقفيل المنهج" في يومين أو ثلاثة كما يفعل العديد من طلاب الجامعة داخل هذه الأماكن؟، الإجابة كلما تفكر فيها تجد كلمة لا هي الرد الوحيد، لكن الطلاب داخل "كارفان"، أحد مطاعم منطقة الدقي، أثبتوا عكس ذلك.


على بعد خطوات بسيطة من ميدان الدقي، يتجد الهدوء والسكون يسودان المكان، بمجرد أن تخطو أولى خطواتك داخل "كارفان" تجد مشهدا ثابتا على جميع "الطرابيزات" فالطلاب يحدقون في الكتب، والتركيز هو عنوان المشهد، تجولنا داخل المكان، لمعرفة تفاصيل حدوتة المذاكرة الجديدة، على لسان أصحاب الفكرة.



بداية الفكرة


"الفكرة بدأت خلال السنة الأخيرة ليا في كلية الحقوق جامعة القاهرة، لما كنت بدور أن وأصحابي دايمًا على مكان نتجمع ونذاكر فيه بعيد عن دوشة القهاوي، وضيق المنازل"، كلمات بدأ بها محمود جمال، صاحب فكرة "كارفان" حديثه، مشيرًا إلى رغبته في عمل مكان مخصص يذاكر فيه الطلاب بعيدًا عن أصوات الضوضاء التي توجد داخل جميع المطاعم والكافيهات، لافتا إلى أن العديد من طلاب المراحل الثانوية والجامعية يحتاجون لأماكن هادئة لمذاكرة مادة معينة مع بعض زملائهم، فالبيت يكون له طقوسه الخاصة خاصة للشباب، والتي تمنعهم من استضافة زملائهم، بالتالي يكون الحل الآخر هو الذهاب إلى "قهوة" أو كافية.


وأضاف "محمود": طلاب كلية الفنون الجميلة والثانوية العامة أكثر من يترددون على المكان، فطلاب كلية الفنون تحتاج أعمالهم إلى وقت طويل ومكان هادئ للتركيز بدرجة أكبر أثناء العمل، بالإضافة لحرص العديد منهم على اختيار مكان كبير يتسع لأعداد كبيرة، علاوة على تخصيص قاعات مجهزة لطلاب كليات الموسيقي، ومزودة أيضًا بالآلات الموسيقية اللازمة للمذاكرة، ما يخفف العبء على أولياء الأمور في شراء آلات باهظة الثمن.


محمود جمال، صاحب الفكرة


حجز أولياء الأمور


من المعروف أن فكرة المذاكرة خارج المنزل مرفوضة من قبل بعض أولياء الأمور، لكن "جمال"، أوضح أن أولياء أمور الطلاب المترددين على المكان يأتون من وقت لآخر للإطمئنان على أبنائهم داخل "كارفان"، فيما يحرص البعض على حجز أيام معينة لأبنائهم بنفسهم، ما أثبت نجاح الفكرة وقبولها من قبل أولياء الأمور.


الطلاب داخل المطعم


الأسعار


وعن أسعار اليوم الواحد للطالب، أكد صاحب الفكرة، أن أسعار الفرد تبدأ من 15 جنيه حسب المشاريب التى يفضلها، علاوة على وجود نظام مخصص لتقليل نفقات الطلاب، بحيث يحصل الطالب على وجبة فطار أو غداء ومشروب مقابل 50 جنيه، ولا يتم النظر إلى عدد الساعات التي يقضيها في المكان.


الطلاب داخل المطعم


اقرأ أيضًا..


فيديو وصور.. في ذكرى وضع حجر الأساس.. 4 عقبات واجهت بناء السد العالي


رئيس المتحدة للصيادلة: "التعويم" سبب نقص الأدوية.. والأزمة في طريقها للحل (حوار)

تابعونا على


الأكثر مشاهدة

ما وراء الخبر
أخبار
دوت تي في
بيزنس
خليج
فن ومنوعات
دوت كورة
مقالات