التوقيت الأحد، 31 مايو 2020
التوقيت 05:07 ص , بتوقيت القاهرة

أول حوار لـ"سفير الطفولة": استجابة الرئيس لتدريس مادة احترام الآخر "فرحتنى"

سفير الطفولة
سفير الطفولة

أكد مهند عماد سفير الطفولة بعد استجابة الرئيس عبد الفتاح السيسى في احتفالية "قادرون باختلاف" لذوى القدرات الخاصة، على طلبه بتدريس مادة " احترام الآخر" فى المدارس والجامعات، أن سبب عرضه الفكرة على الرئيس يرجع إلي مشاهدته لعدد من أصدقائه يتعرضون للتنمر من بعض الأشخاص بسبب إعاقتهم  فقرر عرض الفكرة على الرئيس عبد الفتاح السيسى كمادة احترام الآخر وتدريسها فى المدارس والجامعات.

وأضاف مهند  لـ" دوت مصر " أن تدريس مادة أحترام الأخر في المدارس والجامعات سيكون له دور كبير نشر الوعى واحترام وتقدير المواطنين بعضهم لبعض .

وأضاف سفير الطفولة أنه يحلم أن يكون أستاذ جامعي يدرس اللغات للطلبة وأنه يحب الموسيقي والغناء ويقوم بالتدريب عليهما ويحب أغاني أم كلثوم ومدحت صالح ويمارس رياضة السباحة وحصل علي عدة بطولات في هذه الرياضة.

وعبر سفير الطفولة عن فرحته باستجابة الرئيس عبد الفتاح السيسي لطلبه بتدريس مادة احترام الأخر قائلا " كنت مبسوط جدا وهطير من الفرحة" بعدما استجاب الرئيس لطلبي .

 وأكد مهند أنه يعشق بلده مصر قائلا " بلدنا هتبقي أد الدنيا "

وكان الطفل "مهند"، أحد أطفال ذوى الاحتياجات الخاصة، طالب بأن يتم تدريس مادة "احترام الآخر" فى المدارس والجامعات، خلال كلمته فى احتفالية "قادرون باختلاف"، حيث رد الرئيس عبد الفتاح السيسى، قائلا: "يا مهند هتتعمل فورا".