التوقيت الخميس، 06 أغسطس 2020
التوقيت 05:29 م , بتوقيت القاهرة

إصابة راقصة هندية بطلق نارى فى الوجه بحفل زفاف

الراقصة قبل إصابتها
الراقصة قبل إصابتها

أصيبت راقصة بطلق ناري في وجهها خلال أدائها فقرة في حفل زفاف، مما استدعى نقلها إلى المستشفى وهي في حالة حرجة.

وكانت الراقصة هينا البالغة من العمر 22 عاما، ترقص في حفل زفاف ابنة  أحد الزعماء القرويين بولاية أوتار براديش الشمالية في الهند، عندما أطلق أحد الحضور النار عليها، حسب محطة "نيوز 24" الهندية.

ويظهر مقطع فيديو تفاصيل الواقعة، حيث كانت هينا ترقص رفقة أخريات على أنغام الموسيقى، وعندما أنهى المطرب أغنيته توقفت الراقصة الحسناء عن التمايل بغية أخذ استراحة.

غير أن ذلك لم يعجب بعض الحضور على ما يبدو، فطالبوها بالاستمرار في الرقص دون أن تبالي، مما دفع أحدهم إلى إطلاق النار عليها لتتعرض لإصابة خطيرة في وجهها، فيما أصيب اثنان من أقارب العريس كذلك.

وعلى الفور جرى نقلها إلى المستشفى، ليتبين للأطباء أن الرصاصة قد أصابتها في الفك، لكن حالتها سرعان ما استقرت وبدأت تتماثل للشفاء، وفقا لما ذكرت وسائل إعلام محلية.

وأوضحت الشرطة أنها اعتقلت شخصين بعد إبلاغها بالحادث، إذ تعرف شهود عيان على من أطلقوا النار مشيرين إلى أن أحدهم يمت بصلة قرابة لوالد العروس.

تجدر الإشارة إلى أن إطلاق النار بشكل متعمد أمر شائع في حفلات الزفاف في الهند، إذ كثير ما يحضر الضيوف معهم مسدسات وبنادق بغية رمي الرصاص تعبيرا عن الفرح والابتهاج.

وكانت راقصة حامل تبلغ من العمر 25 عاما لقيت حتفها من جراء رصاصة أصابتها في المعدة، أثناء تقديمها وصلة رقص في حفل زفاف في عام 2016.

في شهر نوفمبر من العام ذاته، أقدمت امرأة أعلنت نفسها "مقدسة" على قتل 3 أشخاص في حفل زفاف في ولاية هاريانا.

وفي عام 2018 ، ألقت شرطة البنجاب القبض على رجل بعد أن قتل جاره برصاصة عن طريق الخطأ، خلال التجهيز لحفل زفاف