التوقيت الإثنين، 09 ديسمبر 2019
التوقيت 12:11 م , بتوقيت القاهرة

رئيس جامعة الفيوم: اتخاذ اجراءات ضد الصفحات المسيئة لصورة الجامعة

الدكتور أحمد جابر شديد رئيس جامعة الفيوم
الدكتور أحمد جابر شديد رئيس جامعة الفيوم

لم يمر وقت كبير على تعيين الدكتور أحمد جابر شديد رئيسا لـ جامعة الفيوم ، إلا أنه جاء بعد فترة كبيرة من الترقب من قبل العاملين بالجامعة والطلاب، خاصة أن الجامعة قضت وقتا طويلا بلا رئيس معين، ولم يكن أداء القائمين بتسيير الأعمال مرضيا للعديد من المنتميين للجامعة، وكانت جميع آمالهم أن يأتى أحد أساتذة الجامعة الذين عملوا بها سنوات طويلة وملمين بمشكلاتها، رئيسا لها بعد فترة من الصراعات والخلافات شهدتها العديد من الكليات مؤخرا ، فكان تعيين الدكتور جابر شديد مرضيا للعديد من الأساتذة والعاملين بالجامعة، وهو ما يجعل مسئوليته كبيرة فى تحقيق آمالهم بالنهوض بالجامعة، وخلال هذا الحوار الخاص يوضح رئيس جامعة الفيوم خطته الكاملة للنهوض بالجامعة، وما تكشف له خلال الفترة القصيرة الماضية.

قال الدكتور أحمد جابر شديد رئيس جامعة الفيوم، إنه بعد توليه رئاسة الجامعة ، كان تركيزه الأكبر على ترسيخ فكرة الانضباط الشامل ، من حيث أعضاء هيئة التدريس والطلاب والمنشآت والجداول والمعامل والالتزام، من قبل أعضاء هيئة التدريس ، وكان يجب أن يكون التجهيز فى البنية التحتية على أكمل وجه، حيث أنه أذا كان لدى أستاذ جامعى لديه حماس ومنهج دراسى مميز، وحضر فوجد جهاز الداتا شو معطل سيصاب بالإحباط، وهو ما ينطبق على باقى التجهيزات بالجامعة، لذا كان لزاما علينا استكمال كافة التجهيزات قبل مطالبة الأساتذة والطلاب بالانضباط، وفقا لما أعلناه فى المجلس الأول للجامعة، أن هذا العام هو عام الانضباط.

 

وعن بعض المشكلات والتراكمات بين الأساتذة والطلاب، قال جابر شديد لقد كان من أهم أهدافى إزالة البؤر الساخنة بالجامعة ، ودخلت إلى أعماق هذه المشكلات وبدأت حلها بالعلاقات الودية ، وأحيانا تأتى بثمارها ، واذا لم يحدث توافق لدى قانون يحكم الجميع، ويتم إحالة المخالفين للتحقيق فورا، ولكن دائما طالما المخالفات لا علاقة لها بالفساد وتخص خلافات الرأى أفضل أن أبدأ حلها بالطرق الودية، لافتا إلى أن عدد أعضاء هيئة التدريس على مستوى جميع كليات الجامعة 1600 عضو ، وجميعهم يعرفون بعضهم البعض ولذا تكون الحلول بالطرق الودية لها دور كبير وفى النهاية يحكمنا جميعا قانون.