التوقيت الأربعاء، 05 أغسطس 2020
التوقيت 10:07 م , بتوقيت القاهرة

جولة داخل مدينة الروبيكى الصناعية المتكاملة للجلود (فيديو)

مدينة الروبيكي
مدينة الروبيكي

أجرت الإعلامية خلود زهران فقرة ببرنامج كل يوم المذاع على قناة ON E، جولة من داخل مدينة الروبيكي الصناعية المتكاملة للجلود.

وعرضت القناة مراحل عملية تصنيع الجلود فى إحدى المصانع بمدينة الروبيكى الجديدة بمدينة العاشر من رمضان.

وقال صاحب مصنع جلود، إن الجلد المصرى رقم 6 على مستوى العالم، وأكثر الدول طلبا للجلود المصرية رقم واحد إيطاليا ويليها اسبانيا، ويعمل لديه 170 عامل، مضيفا أن العمال يواجهون صعوبة فى المواصلات لأنهم يأتون من مصر القديمة، ولكن تم تخصيص أتوبيسات لنقلهم من المنزل إلى المصنع والعكس.

تمتد مدينة الروبيكى للجلود على مساحة 500 فدان، وتُعدّ طوق نجاة لدباغة وصناعة الجلد فى مصر، خاصة أنها أكبر المشروعات المتخصصة فى هذا المجال بالشرق الأوسط، وتستهدف تنمية قطاع دباغة الجلد وتصنيعه، وتحسين جودة الإنتاج، بما ينعكس على المنتجات فى السوق المحلية، ويزيد الصادرات مستقبلا، بعدما تراجعت فى السنوات الأخيرة.

ينقسم المشروع إلى ثلاث مراحل: الأولى 323 وحدة على مساحة 203 أفدنة، وتستهدف نقل وتشغيل وتطوير المدابغ من سور مجرى العيون إلى الوحدات المطورة، وانتهت بنسبة 100% من منشآت المرحلة، وبدأ الإنتاج فيها بعد نقل أكثر من 95% من الطاقة الإنتاجية لمنطقة مجرى العيون. والثانية تمتد على 109 أفدنة شاملة الجزء الخاص بامتداد التعويضات بمساحة 27 فدانا، وتشمل الصناعات الوسيطة والمستخرجة من عملية الدباغة، مثل: تصنيع الجيلاتين، وكيماويات الدباغة والكرياتين والأمينو أسيد وتصنيع السماد الحيوانى، وانتهت مرافقها بنسبة 100%، والثالثة 161 فدانا تشمل مؤسسات التصميم والمعاهد الفنية للجلود، والصناعات الوسيطة، ومصانع المنتجات الجلدية، ومنافذ بيع ومناطق تجارية، وتستوعب بين 100 و150 مصنعا للمنتجات الجلدية والإكسسوارات والكماليات، ومنطقتى خدمات، ومنطقة معارض، ومركزا طبيا ومركز تدريب.

والمرحلة الأولى من مشروع الروبيكى شهدت تشغيل عدة مصانع، وأغلبها من مصانع سور مجرى العيون المنتقلة للمدينة، وبحلول نهاية العام الجارى ستنتقل كل المدابغ، والصناعات المغذية مثل الغراء، لافتا إلى انتهاء تخصيص مصانع المرحلة الأولى، ويجرى حاليًا الانتهاء من البنية التحتية وقواعد المعدّات والماكينات والسباكة والكهرباء فيها، إضافة إلى تخصيص الوحدات فى امتداد المرحلة الأولى، وبدء عمليات نقل المعدات.