التوقيت الأحد، 20 سبتمبر 2020
التوقيت 05:07 م , بتوقيت القاهرة

قيادى إخواني يمدح قاتل الرئيس السادات عبود الزمر.. (فيديو)

عبود الزمر
عبود الزمر

أكد عمرو فاروق الباحث فى شئون الجماعات الإرهابية، أن الجماعات الإرهابية المتطرفة سواء جماعة الإخوان الإرهابية أو الجهاد لديها موقف واضح وعدائى من ثورة 52 وحرب أكتوبر وهناك أدله وشواهد عديدة.

وأضاف عمرو فاروق، خلال مداخلته عبر قناة "اكسترا نيوز"، أنه ليس من المستغرب قيام القيادى الإخوانى محمد الصغير بتهنئة عبود الزمر عبر تويتر فى ذكرى حرب أكتوبر، والتى قد تكون بطريقة مبطنة أو واضحة بشكل مباشر، موضحا السبب وراء ذلك مشاركته فى اغتيال الرئيس السادات من خلال التحالف الذى تم تكوينه فى تلك المرحلة، حيث يعتبرون اغتياله نوعا من الدفاع عن دين الله والشريعة وفى نظرهم عدو للإسلام والشريعة.

 

وأشار، أنه بعد حرب أكتوبر بعام واحد تقريبا، دبرت الجماعة الإرهابية محاولة انقلاب مسلح وهو تنظيم الفنية العسكرية وهو تحالف ما بين أحد التنظيمات الجهادية المتطرفة، بالإضافة إلى قيامهم بإغتيال الرئيس السادات على يد الجماعة الإسلامية بمشاركتة قيادات تنظيم الجهاد مثل عبود الزمر.

 

وتابع ، أن هناك موقف واضح من جماعة الإخوان الارهابية من حرب أكتوبر المجيدة، حيث كانوا فى تلك المرحلة داخل السجون المصرية يتمنون الهزيمة ونكسة النظام والجيش المصرى.

 

واستطرد، إن أدبيات الجماعة الإرهابية لا تعترف بحرب أكتوبر، وهناك حالة من التشكيك الواضح فى انتصار الجيش المصرى، ويعتبرون أن نظام الرئيس جمال عبد الناصر والسادات، لم يمنحهم حقوقهم الكاملة.