التوقيت السبت، 19 سبتمبر 2020
التوقيت 09:16 م , بتوقيت القاهرة

أبطال رياضيين سودانيين يروون لـ"كل يوم" مأساة "إتجار قطر بالبشر"

سليمان حامد بطل ألعاب القوى
سليمان حامد بطل ألعاب القوى

قال سليمان حامد بطل ألعاب القوى ضحية قطر، إنه تم تجنسيه وحققت عدداً من البطولات، موضحاً أنه حصل على بطولات منذ عام 1999 حتى 2009، أى لمدة 10 سنوات.

وأضاف خلال مداخلة هاتفية من لندن، لبرنامج "كل يوم"، على فضائية "ON E"، مع الإعلامى وائل الإبراشى، أنه كان يحب أن يعيش فى قطر وأصبح مقيماً فيها، مشيراً إلى أنه فى عام 2007 كان يدرب الفئات السنية مع أحد النوادى، وواجه صعوبات فى الحياة وكان مهددا أن يتم طرده من قطر، :"أنا عايش فى رعب إنهم يطردونى".

 

وأشار إلى أنه يريد الاستقرار، مضيفاً أنه عندما أتى من السودان، أفهموه أنه يمثل دولة قطر، ويتمتع بحقوق القطريين، مردفاً: "زوروا جواز سفرى وكتبوا أنى مولود فى قطر رغم أنى مولود فى السودان".

 

من جانبه لفت جمال ناصر، بطل ألعاب قوى وضابط بالجيش القطرى، إنه تم تجنيسه عام 1983، كأول سودانى يحصل على الجنسية القطرية، لافتاً إلى أنه مثل قطر 20 سنة فى منتخب ألعاب القوى بجميع المستويات الدولية والقارية والخليجية، ولم يكن هناك منتخب لقطر وهو من أسسه.

 

وتابع: "فى سودانيين وصوماليين ويمنيين فى المنتخب، وبلعب فى المنتخب من 20 سنة، وتم التخلى عنى عام 1996، واتهمونى فى انقلاب ضد الشيخ حمد وأنا برئ منها تماماً، كنت جاى من ألمانيا واعتقلونى فى المطار، ودخلت المعتقل سنوات، وعانيت كثير، ومفيش دليل، وتعرضت لتعذيب ودخلت مصحة وخدت 12 جلسة كهربائية".