التوقيت الثلاثاء، 10 ديسمبر 2019
التوقيت 03:15 م , بتوقيت القاهرة

سيدات الشرقية عن دعوات الإخوان التخريبية: مؤامرة ضد مصر (فيديو)

جانب من التقرير
جانب من التقرير

"دعوات مغرضة وهدفها إشاعة الفوضى مرة أخرى وتخريب وإسقاط البلاد".. هكذا وصفت سيدات الشرقية الدعوات التخريبية التي دعا إليها قنوات جماعة الإخوان الإرهابية، وأكدن دعمهن للقيادة السياسية والجيش، لمواصلة البناء واستعادة مكانة مصر.

وقالت عزة إبراهيم معلم خبير، إن ما يحدث هو أجندة تنفذ منذ سنوات، وأنها لن تنسى الهاشتاج الذي أطلق في 2011 "معا لإسقاط مصر" مشيرة إلى أنها قنوات مأجورة.

 

وأضافت: "إننا لن نسمح بعودة الإخوان وتجار الدين، والذي قال مرشدهم طظ فى مصر"، مضيفة أن الرئيس السيسى أقام مشروعات لم تشهدها مصر منذ 50 سنة، كالطرق والمطارات والمدن ومحطات الكهرباء والمشروعات الخدمية، وقالت: "أننا استوعبنا الدرس لن ننجر لأي دعوات ضد بلدنا وأمننا".

وتكمل وفاء عبد السميع مدير عام، "بقول للناس اللي قاعدة برا تنقد، تعالوا شوفوا الإنجازات على أرض مصر، تعالوا الرعاية الصحية والطرق، فمصر لن تسقط، فهؤلاء الخونة -بحسب وصفها- عددهم لا يذكر، مشيرة إلى أن المرأة فى عهد الرئيس نالت حقوق لم تحصل عليها فى أى عهد سابق، فوصلت لأعلى المناصب القيادية، مثل القضاء والدبلوماسية والتنفيذية، فضلا عن زيادة نسبة عضويتها فى البرلمان وكل السيدات ستخرج لتأييد الرئيس السيسى.

أما السيدة وفاء محمد، وصفت الدعوات للتظاهر بأنها دعوات مغرضة، تستهدف تخريب البلاد، قائلة: "تعالوا شوفوا مصر"، داعية إياهم بالنزول لمشاهدة ما يحدث على أرض الواقع من تنمية، وقالت: إن حملة مليون صحة هى حملة جيدة أفادت ملايين المصريين وإننى منهم اكتشفت إصابتي بالضغط.