التوقيت الأحد، 05 يوليه 2020
التوقيت 09:40 ص , بتوقيت القاهرة

شاهد .. تمثال ليلي مراد المثير للجدل بشاطئ الغرام بمطروح

 ليلى مراد
ليلى مراد

تسبب تمثال الفنانة ليلى مراد، الذي تم تصميمه لوضعه أمام مدخل المسرح الصيفي المكشوف، الذي أقامته محافظة مطروح، فى حالة من الجدل، والذى صممة محافظة مطروح ضمن أعمال التطوير الحضاري للشاطئ.

وشهد الأسبوع الماضي، وضع تمثال من البرونز بالحجم الطبيعي للفنانة ليلي مراد، أمام المسرح الذي تم إنشائه مؤخراً وجاري تجهيزه للافتتاح قريباً، لإقامة الحفلات الصيفية والأنشطة الفنية والثقافية على الشاطئ، ضمن أعمال التطوير الشامل لشاطئ الغرام، أحد أهم وأجمل شواطئ مدينة مرسى مطروح، وهو الشاطئ الذي أطلق على أسم فيلم " شاطئ الغرام" للفنانة الراحلة ليلي مراد والفنان الراحل حسين صدقي، ويضم الصخرة الشهيرة التي غنت عليها " بحب اتنين سوا"

وكشف المهندس أحمد علي وكيل وزارة الإسكان والمرافق بمطروح، أن التمثال مطابق للأبعاد والمواصفات الفنية من حيث الشكل وملامح وجه الفنانة ليلى مراد، وأن الصور المتداولة التقطت للتمثال عقب وصوله من القاهرة وقبل تثبيته وعمل الخلفية الخاصة به، والتي ستظهره بشكل أفضل وبأبعاده الطبيعية، مشيراً إلى أن الصور ليست بالجودة والوضوح الكافي، مما أعطى انطباعاً لدى البعض بأنه بعيد الشبه عن شكل وملامح الفنانة الراحلة.

 

وأضاف مدير إسكان مطروح، بأنه لم تنتهي أعمال تثبيت التمثال أمام مدخل مسرح الشاطئ التابع لمحافظة مطروح، وأنه لن يتم وضعه في أحد الميادين العامة كما روج البعض، كما أن المسرح ليس تابعاً لوزارة الثقافة، وإنما هو من ضمن المنشآت الحضارية التي تنفذها محافظة مطروح، بالشواطئ ضمن خطة التطوير التي تشرف عليها مديرية الإسكان وتنفذ الأعمال الشعبة الهندسية للمنطقة الغربية العسكرية.

وأوضح المهندس أحمد علي، في تصريحات خاصة لـ " اليوم السابع" بأن مصمم ومنفذ التمثال الفنان الدكتور عبد الرحمن البرجي، وهو متخصص في المستنسخات الأثرية ومتمكن في عمله، إضافة أنه نفذ التمثال متطوعاً ولم يحصل على أي مقابل من المحافظة أو غيرها.

كما أن هناك مهندسون وفنيون يشرفون على أعمال التطوير سواء من مديرية الإسكان أو الشعبة الهندسية للمنطقة الغربية العسكرية، لن يقبلوا بوضع تمثال غير متناسق أو مشوه ضمن أعمال التطوير والتجميل التي يتم تنفيذها.

وأشار مدير إسكان مطروح، إلى أن جميع التماثيل البرونزية للزعماء والمشاهير في مصر أو دول العالم الأخرى، يتم تصميمها بنفس الشكل والألوان، ولا يوجد من بينها ما يتطابق من حيث لون التمثال مع لون البشرة الطبيعية لصاحب التمثال، مؤكداً أن الملامح متطابقة مع ملامح الفنانة ليلى مراد وهو ما سيشهده الجميع على الطبيعة، عقب الانتهاء من تثبيت التمثال وعمل الخلفية اللازمة له.