التوقيت الخميس، 19 سبتمبر 2019
التوقيت 10:31 ص , بتوقيت القاهرة

سر بير كنيسة مسطرد .. معجزات للمسلمين والمسحيين (فيديو)

كنيسة العذراء بمسطرد
كنيسة العذراء بمسطرد

من هنا مر المسيح عيسى بن مريم، وهنا جلست أمه، وهنا تحمم، منطقة صغيرة تلك التى يعتبرها المصريون مقدسة بمسطرد بئر ومغارة أقامت بها العائلة المقدسة لأيام باركوا المنطقة كلها قبل أن ينتقلوا لغيرهم.

قال القس جيروم مجدى كاهن كنيسة العذراء الأثرية بمستطرد : كنيسة العذراء الأثرية بمستطرد والتى تسمى أيضاً ( المحمى) نظراً لإستحمام السيد المسيح بها وبالبئر المقدس بها حيث تستمد الكنيسة أهميتها بسبب مرور العائلة المقدسة بها ولهذا يوجد إهتمام كبير بالحضور سواء للأقباط أو غيرهم.

وأضاف كاهن الكنيسة: يأتى الناس من جميع المحافظات ليأخذوا المياه ويتبركوا بها حيث هناك قولان عن هذا البئر أحدهم أن السيد المسيح عندما قدم إلى هنا كان البئر موجود كما أن هناك قولاً أخر أن السيد المسيح هو من أنبع هذا البئر والذى قد تسبب بالكثير من المعجزات لمن يشربون منه.

وأكمل قائلاً: كما أن فى الكنيسة بجوار البئر يوجد المغارة التى اختبئت بها العائلة المقدسة لعدد من الأيام حتى أكملوا مسيرتهم بعد ذلك.

وعن العملية الإرهابية التى حدثت قبل عام يؤكد القس جيروم: لم يحدث أى تغيير على إقبال الناس بالكنيسة بل على العكس زاد الإقبال بعد أن إعتبرنا هذه العملية معجزة للسيدة العذراء التى منعت الأذى عن كنيستها ونحن فى الكنيسة نقول دائماً أن العذراء تعيش معنا فى مسطرد.

ومن جانبه، أكد محمود أبو اليزيد أحد الشباب المسلمين المترددين على الكنيسة:أخبرت قبل ذلك كاهن الكنيسة فى رغبتى فى التطوع لخدمة الكنيسة لما للسيدة العذراء من مكانة لدى المسلمين فهى السيدة الوحيدة التى ذكر إسمها صراحة فى القرأن كما أن مسطرد مثال حى على الوحدة الوطنية الموجودة بين المصريين.