التوقيت الإثنين، 16 سبتمبر 2019
التوقيت 12:56 ص , بتوقيت القاهرة

فيديو.. كل ما تريد معرفته عن التأمين الصحى الشامل فى بورسعيد

 التأمين الصحى الشامل
التأمين الصحى الشامل

انطلقت بمحافظة بورسعيد منظومة التأمين الصحى الشامل الجديد حيث فتحت المراكز والوحدات الصحية المدرجه بالمنظومة "20 مركزًا ووحدة صحية" أبوابها اعتبارًا من الثامنة صباحًا لتسجيل المواطنين المستفيدين من القانون الجديد للتامين الصحى والذى سيحل بدلًا من القانون السابق للخدمة الصحية الحكومية للعاملين بالهيئات والمؤسسات العامة والشركات والمصالح الحكوميه المطبق بتعديلاته على مدار العقود الست المنقضية.

 

وانطلقت منظومة التأمين الصحى الجديدة فى بورسعيد، فى 7 مستشفيات هى، مستشفى الحياة (بورفؤاد العام) والسلام (بورسعيد العام) والتضامن ويضم لأول مرة قسما للأورام للكبار ومستشفى النساء والولادة ومستشفى النصر التخصصى للأطفال وبه قسم للأورام وآخر لأمراض القلب تحت إشراف العالم المصرى الكبير الدكتور مجدى يعقوب ومستشفى الزهور التخصصى للجراحة والمبرة علاوة على 20 وحدة صحية، كمرحلة أولى على أن ينضم 12 واحدة للمنظومة فى المرحلة الثانية.

 

وبدأ التشغيل التجريبى لمنظومة التأمين الصحى الشامل الجديدة بمحافظة بورسعيد كأول محافظة تطبق فيها المنظومة، على أن تتحمل الدولة الاشتراكات عن غير القادرين، وسيتم خلالها تقديم خدمات طبية ذات جودة عالية مطابقة للمعايير القومية المصرية.

وتمثل الوحدات الصحية العمود الأساسى لمنظومة التأمين الصحى الشامل، وذلك لانه من خلالها سيتم تحويل المريض إلى المستشفيات ثنائية الخدمة أو ثلاثيتها على حسب تشخيص الطبيب المتخصص بالوحدة

وتعد منظومة التأمين الصحى الشامل الجديدة، فى بورسعيد، حلم انتظره المصريون كثيرًا، للحصول على خدمة طبية بمواصفات عالمية في جميع التخصصات باشتراكات رمزية وتتحمل فيها الدولة تكلفة علاج لغير القادرين، وتنطلق مرحلتها الأولى اليوم بمحافظة بورسعيد وتغطي جميع المحافظات خلال خمس سنوات.

ويبلغ عدد المنتفعين بمنظومة التأمين الصحى الجديدة فى محافظة بورسعيد 920 ألف مواطن، ويستغرق التسجيل فى المنظومة الجديدة شهرين وبعد انتهاء الشهرين بداية من إطلاق المشروع اليوم سيتم تسليم المستشفيات والوحدات الصحية كاملة لهيئة الرعاية الطبية المسؤلة بموجب القانون عن تقديم الخدمة فى المنظومة الجديدة.

 وتتولى وزارة الصحة إدارة الفترة الانتقالية وهى فترة التشغيل التجريبى خلال شهر يوليو وأغسطس المقبلين، وبعدها سيتم تسليم الوحدات والمستشفيات إلى هيئة الرعاية الصحية، حيث يوجد 3 مستويات للرعاية الطبية للمنتفعين.

ومن المقرر أن يسدد كل مريض فى منظومة التأمين الصحى الشامل الجديدة، بموجب نصوص القانون100 جنيه كمساهمة عن كل زيارة منزليه يقوم بها فريق التأمين الصحى للمريض ويتم سداد 10 % بحد أقصى ألف جنيه عند صرف الدواء ماعدا الأدوية المتعلقة بالأمراض المزمنة فإنها تصرف مجانًا كما يتم سداد 10 % من إجمالى القيمة بحد أقصى 750 جنيهًا عند الإشاعات الطبية والمعملية وذلك غير المرتبطة بالأمراض المزمنة كما يتم سداد 5 % بحد أقصى 300 جنية للمرة الواحدة فى الأقسام الداخلية للمستشفيات ماعدا الأمراض المزمنة ما يعنى أن الكشف والعلاج للمصابين بأمراض مزمنة مجانًا.

وقال اللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد، إن تدشين منظومة التأمين الصحي الشامل في المحافظة بدأ بمرحلة للتشغيل التجريبي تمتد لفترة شهرين من الأول من يوليو المقبل وتنتهى في الأول من سبتمبر، سيتم خلالها تقديم خدمات طبية ذات جودة عالية مطابقة للمعايير القومية المصري، ومن خلال منشآت مسجلة لدي الهيئة العامة للاعتماد والرقابة الصحية، كما ستشهد تلك المرحلة استكمال البنية المعلوماتية والانتهاء من تسجيل المنتفعين من الخدمة.

وطالب اللواء عادل الغضبان، أبناء بورسعيد بالإسراع للتسجيل في المشروع الجديد في أقرب وحدة صحية بجوار محل الإقامة وستمتد عملية التسجيل طوال فترة التشغيل التجريبي خلال شهر يوليو وأغسطس المقبلين، مشيرًا إلى أنه تم استقدام أجهزة على أعلى مستويات في العالم لتقديم أعلى مستويات الجودة للمريض المصري في المنظومة الجديدة، كما أنه سيتم تقديم خدمة طبية آمنة للمريض، كما تم عمل نظام مالي كفء حتى يضمن الاستدامة على المدى الطويل، مشيرًا إلى أن ما حدث في تجهيزات منظومة التأمين الصحي الشامل الجديد في نطاق المحافظة هو "إعجاز"، مشيرًا إلى أن مستشفى النصر للأطفال كانت منذ 18 عامًا خرسانة فقط، والآن أصبحت أحد أكبر صروح المنظومة.

وقال اللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد، إن المواطن سيتبع عدة خطوات للكشف والحصول على الدواء، وإجراء التحاليل الطبية والفحوصات اللازمة داخل المنظومة، تبدأ بتوجهه وأسرته إلي أقرب وحدة صحية أو مركز طب أسرة، لإجراء الفحص الشامل له ولأسرته، يعقبها فتح ملف طبي للأسرة، مسجل به كافة البيانات والتاريخ الصحي والمرضى، وكذلك الأدوية التي سبق أو مازال يحصل عليها، ثم التعرف على طبيب الأسرة الخاص به وبأسرته.

وأشار محافظ بورسعيد إلي أن العاملين في الوحدة الصحية سيتولون تسجيل بيانات الأسرة علي قاعدة البيانات، حتي يتمكن أفرادها من التردد علي الوحدة للكشف والحصول على الدواء وباقي الخدمات الطبية، ويمكن للمواطن الاتصال بالكول سنتر في أي وقت حال احتياجه أو أي من أفراد أسرته للعلاج، وحجز موعد يأتي فيه، حتي لا ينتظر دوره لفترة طويلة داخل الوحدة، مؤكدًا أنه حال احتياج حالة المريض للحجز فى المستشفى أو إجراء أى فحوصات طبية متقدمة، أو عملية جراحية، سيتم تحويله للمستشفى أو معمل التحاليل أو مركز الأشعة، ويقوم طبيب الأسرة الخاص به فى الوحدة الصحية بمتابعة حالته.

وقامت وزارة الصحة بتجهيز المستشفيات والوحدات الصحية بأحدث الأجهزة الطبية والتعاقد مع كبار أساتذة كليات الطب في مصر وكبري المستشفيات الخاصة للإشراف علي الأداء والتدريب في المشروع الجديد.

وتضم الوحدات الصحية التى تم تجهيزها والوحدات التى يجرى استكمال تجهيزها لمشروع التأمين الصحى الشامل الجديد، 14 مركز حضرى هم "بورفؤاد أول، بورفؤاد ثان، القابوطى، الكويت، العرب، بنك الإسكان، فاطمة الزهراء، مصطفى كامل، المناخ، الجوهرة، عثمان بن عفان، عمر بن الخطاب، رعاية العرب، ورعاية المناخ، و17 وحدة ريفية وهم "المناصرة، الديبة، الرسوة، الحظائر، الصدق، بحر البقر القديمة، بحر البقر الجديدة، السلام، الكاب، أم خلف، الرقة، العاشر، حوض بدران، الرضوان، سوزان، سهل الطينة، والجرابعة".

وتضم محافظة بورسعيد 7 أحياء، هم حى العرب ويتبعه وحدة عرب أول، ووحدة عرب ثانى، وحى المناخ يتبعه وحدة الكويت، ووحدة مناخ ثانى، ووحدة مناخ إول، أما حى الضواحى فيتبعه وحدة فاطمه الزهراء، ومركز مصطفى كامل، ووحدة بنك الاسكان، ومركز القابوطى.

ويتبع حى الزهور وحدة عمر بن الخطاب، ووحدة عثمان بن عفان، ومركز عثمان بن عفان، ومركز الجوهرة، ووحدة ميسرة، ووحدة ٥٠٠٠، وحى الجنوب يتبعه مركز بحر البقر، ووحدة بحر البقر الجديدة، ووحدة ام خلف، أما حى غرب فيتبعه وحدة الجرابعة، ويتبع مدينة بور فؤاد وحدة بورفؤاد ثانى، ومركز الحرفيين.

وقامت وزارة الصحة بتطبيق نظام التوأمة بين المستشفيات الخاصة ومستشفيات منظومة التأمين الصحي الشامل لتطبيق أنظمة الإدارة والتشغيل وتدريب العاملين بالقطاع الحكومي على المعايير الدولية للمشاركة في تقديم الخدمة الطبية للمواطن بجودة عالية، بالإضافة إلى رسم منظومة جديدة للرعاية الصحية في مصر.

كما تم تدريب عدد من الأطباء من أبناء المحافظة فى الخارج كنواه للمنظومة، وتم الانتهاء من تدريب الدفعة الأولى من الأطباء الذين تم اختيارهم للسفر للمملكة المتحدة، للتدريب على تطبيق منظومة التأمين الصحى الشامل الجديد، بعد أن تم توقيع بروتوكول تعاون مع الجانب البريطانى لتعليم وتدريب الأطباء المصريين على نظام التأمين الصحى الشامل الجديد، وتحملت الوزارة كافة التكاليف.

شملت أعمال تطوير مستشفي بورسعيد العام، مبنى الطوارئ والاستقبال بالإضافة إلى إنشاء العيادات الخارجية وممر للربط بين الجناح القبلي والبحري، بتكلفة بلغت حوالي127 مليون جنيه، ليصل إجمالي السعة الاستيعابية للمستشفى إلي 212 سرير، 148 منهم سرير إقامة، و52 سرير رعاية، و12 حضانة، و83 سرير للغسيل الكلوي، بالإضافة إلى 11غرفة للعمليات، وقسم للمناظير به منظار للجهاز الهضمي، و2 جراحي، ومعمل للتحاليل، و16 عيادة خارجية وبنك دم تجميعي، بجانب قسم للأشعة به أشعة سينية ومتنقلة ودوبلر وماموجرام وCARM ورنين مغناطيسي.

تقع مستشفى بورفؤاد العام على مساحة 8000 متر، وضمت بعد التطوير 10 تخصصات مختلفة "الباطنة، والغسيل الكلوي، والجراحة، وأمراض النسا، والأطفال، والعظام، والأنف والأذن، فضلاً عن أقسام التخدير والعناية المركزة"، وستحتوى المستشفى على 28 سريرًا مجانيًا، و16 سريرًا اقتصاديًا، و12 سرير عناية مركزة، و4 حضانات، و21 سرير استقبال، كما ضمت المستشفى أجهزة للأشعة العادية والموجات فوق الصوتية، والمناظير والأشعة المقطعية وأجهزة رسم قلب وماموجرام.

وستبلغ القوى البشرية العاملة فى المستشفى 492 من ضمنهم أطباء بشريون وأطباء أسنان وأطباء علاج طبيعى وصيدلى وهيئة التمريض والإداريون وأخصائيو تغذية.

يعد مستشفى أطفال النصر لعلاج الأورام، أول مستشفى في تاريخ بورسعيد لأورام الأطفال، كما يعد صرح طبي عملاق سيخدم محافظات ومدن القناة وتم إنشائها حاليًا على أرض مستشفى النصر التي ظلت مهجورة أكثر من 18 عامًا، ومن المقرر أن يضم نحو 123 سريرًا فى مختلف أقسام المستشفى، ومخطط لها أن تضم تخصصًا لأورام الأطفال، وتخصص قلب مفتوح بالتعاون مع الدكتور مجدى يعقوب، وكذلك تخصص قسطرة قلبية.

وتضم مستشفى النصر لعلاج أورام الأطفال، قسم للجراحات المتخصصة للأطفال، وأقسام للأشعة، والعيادات الخارجية، والعناية المركزة، والعمليات، وزرع النخاع، ومعامل، وعلاج كيماوى، ووحدات للتمريض ومطعم، واستراحة وغرفة ترفيه.

تم استئناف استكمال بناء مستشفى بحر البقر المركزي، جنوبى محافظة بورسعيد، بعد توقف دام 19 سنة، منذ عام 2001، وتكلفت المرحلة الأولى 83 مليون جنيه لاستكمال بناء المستشفى كمرحلة أولى على مساحة 6200 متر مربع، ويضم الدور الأوّل من المستشفى عيادات خارجية، والدور الثانى يضم حوالى 63 سرير إعاشة، والدور الثالث للعمليات، والغسيل الكلوى، والمرحلة الثانية تتكلف حوالى 300 مليون جنيه، وسوف يتم افتتاح المستشفى فى المرحلة فى وقت لاحق لينضم لمنظومة التأمين الصحى الجديدة.

تم إنشاء المبني الاداري للتأمين الصحي الشامل، دعمًا لمنظومة التامين الصحي الجديدة، بتكلفة 65 مليون جنيه تقريبًا، ويضم الهيئات الثلاث المشرفة على تنفيذ المشروع، وهى هيئة مقدمى الخدمة، وهيئة التمويل وهيئة اﻻعتماد، ويتكون المبنى من الدور الأرضى الذى سيعمل كخدمة استقبال للهيئات الثلاث، بالإضافة إلى 6 أدوار يتم تقسيمها بمعدل دورين لكل هيئة، ومن المقرر أن يضم المبنى قسمًا للشئون القانونية وقسمًا لإدارة شئون الأطباء، وآخر لإدارة شئون المرضى، فضلا عن قسم لإدارة شئون الممرضين.

يتكون هيكل التنظيمي لمنظومة التأمين الصحي الشامل الجديدة من الهيئة العامة للتأمين الصحى الشامل والمنوطة بإدارة وتمويل النظام برئاسة الدكتور محمد معيط وزير المالية، والهيئة العامة للاعتماد والرقابة الصحية برئاسة الدكتور أشرف إسماعيل، والهيئة العامة للرعاية الصحية برئاسة الدكتور خالد النورى وذلك بهدف إيجاد منظومة جديدة أكثر فاعلية وجودة فى تقديم خدمات الرعاية الصحية لجميع فئات المجتمع المصرى.