التوقيت الثلاثاء، 21 مايو 2019
التوقيت 10:49 ص , بتوقيت القاهرة

قبطى يبيع مستلزمات رمضان: تربينا على الوطنية منذ الصغر

 أسامة الشايب
أسامة الشايب

"تربينا على معانى الوطنية من آبائنا وأمهاتنا منذ الطفولة".. بهذه الكلمات عبر أسامة الشايب مترى الصليب، 54 سنة، مواطن قبطى من محافظة أسوان، عن سعادته التى يشعر بها وهو يشارك فى بيع المستلزمات الرمضانية للمسلمين خلال شهر رمضان المبارك، وتعايشه معانى الوطنية وسط زملائه وجيرانه فى السوق.

 

وقال أسامة الشايب :" أشارك فى معرض سوبر ماركت أهلا رمضان للمرة الثانية على التوالى كتاجر يبيع مستلزمات رمضان من ياميش وكنافة وبلح وغير ذلك من المنتجات التى يقبل على شراؤها المواطنون خلال الشهر المبارك سواء كانوا مسلمين أو أقباط، مضيفا: "إحنا كلنا مصريين مفيش فرق بين مسيحى ومسلم، لأن المسيحيين يقبلون على شراء مستلزمات رمضان أيضاً كالمسلمين وفى النهاية تجمعنا دائماً الوحدة والمحبة والرخاء والتسامح بين كل أطراف المجتمع الواحد".

 

وأضاف: رمضان بيجمع المصريين كلهم مش بس فى الشراء حتى فى تبادل التهانى والزيارات وموائد الرحمة التى لا تفرق بين المسلم والمسيحى، لدرجة أنه يومياً عندما يعود للمنزل بعد العمل وخلال وقت الغروب، يتقدم له الكثير من جيرانه لمشاركتهم الإفطار الرمضانى وكثيراً ما يقبل دعوتهم – على حد قوله - معلقاً "دى التربية اللى نشأنا عليها من زمان وعودونا أهلنا على ذلك".