التوقيت السبت، 29 فبراير 2020
التوقيت 07:01 ص , بتوقيت القاهرة

"مسنة " تناشد "الصحة والتضامن" التدخل لإنقاذها من السرطان

مسنة
مسنة

داخل منزل صغير مبنى من الطين بنجع عطية بمحافظة سوهاج تعيشنجاة أحمد  عجوز 65 سنة بمفردها تعانى من السرطان بعد أن سكن جسدها منذ فترة، مما اضطرها إلى بتر ثديها  بالإضافة إلى أنها لا ترى بعينها اليمنى بعد فشل عملية جراحية أجريت لها لإزالة مياه بيضاء.

تفترش المسنة الأرض داخل المنزل ولا يوجد لديها أى شىء سوى ثلاجة كان قد تبرع بها أحد الأشخاص من أهل الخير، وتتحرك بصعوبة من مكانها وكل ما تحصل عليه هو 600 جنيه معاشها فقط، وتجلس بمفردها بعد أن تزوج جميع أبنائها وكل ما تطلبه هو علاجها على نفقة الدولة من مرض السرطان وعينيها ومساعدتها ماديا فقط، فهى تقوم بشراء علاج على نفقتها الخاصة بـ 500 جنيه شهريا .

"دوت مصر" انتقل إلى نجع عطية بمحافظة سوهاج والتقى السيدة العجوز نجاة، حيث قالت أنها تعانى من الأمراض التى تسرى فى جسدها وتتناول جرعات الكيماوى بعد عملية بتر الثدى على نفقة الدولة ولكنها تقوم أيضا بشراء علاج آخر رغم عدم قدرتها المادية.

وتواصل السيدة العجوز حديثها قائلة، أنها تحتاج إلى المساعدة الشهرية فهى لا تملك من حطام الدنيا شيئا، مطالبة المسئولين بمديرية الصحة بسوهاج بعلاجها من مرض السرطان وعينها وكذلك مديرية التضامن الاجتماعى بمساعدتها فهى تنام على الأرض ولا يوجد لديها سرير ولا أى من المقتنيات سوى كنبة قديمة فقط.

للتواصل ت رقم 01210763165