التوقيت الأربعاء، 17 يوليه 2019
التوقيت 02:32 م , بتوقيت القاهرة

فيديو.. ليلى علوى تحكى قصة إنقاذ عبير صبرى لابنها من الحريق

ليلى علوى
ليلى علوى

قالت الفنانة الكبيرة، ليلى علوى، إنها تحب جيرانها كثيرًا، ولكن فى الفترة الحالية تغير معنى "الجيرة" تمامًا، لأن الجيران أصبحوا مشغولين عن بعضهم البعض، لدرجة أنك تشعر بأنك تعيش بالعقار بمفردك.

 
 

 

وأضافت ليلى علوى، خلال خلال لقائها ببرنامج "أنا وبنتى" الذى يقدمه الفنان شريف منير وابنته أسما، عبر قناة ON E، أن منزلها شبت به النيران من قبل، وكان به والدتها وابنها خالد حينما كان يبلغ من العمر 3 سنوات، وكانت الفنانة عبير صبرى تسكن بالعقار المقابل للعقار التى كانت تقن هى به، وعندما رأت النيران تلتهم منزلها اصطحبت "بطانية" لحماية ابنها خالد من الحريق، مبينه أن الجيرة كانت حينها تحمل معنى الكلمة بالفعل، إذ تم تقديم الأكل والملابس لها.

 

وتابعت ليلى علوى بالفعل: "معاشرتش جيران كشرية أبدًا"، وقالت عن جيرة أشرف عبد الباقى فى فيلم "حب البنات"، "حشرى بس علشان يحب واحدة من البنات، لكن كان محترم وعمره ما قال لواحدة فينا بتقول على التانية إيه.. ودى نقطة مهمة جدًا لأنك مهما تسمع يا جارى متروحش تقول أنا سمعتهم قالوا كذا".