التوقيت الأربعاء، 30 سبتمبر 2020
التوقيت 09:20 ص , بتوقيت القاهرة

شاهد كيف تحول شكل ابن حبسته أمه 10 سنوات فى غرفة مظلمة

حبس
حبس

تمكنت وحدة نجدة الطفل التابعة لمديرية التضامن الاجتماعي بالتنسيق مع مديرية امن الغربية، من إنقاذ شاب يبلغ من العمر 17عاما، بعد قيام والدته باحتجازه فى منزل مهجور مظلم لأكثر من 10سنوات متصلة، دون أن يخرج من المنزل أو يرى النور، بقرية سجين الكوم مركز قطور.

كانت الأم والتي تعانى من أزمة نفسية قد تجردت من مشاعر الأمومة، وقامت بحجز نجلها وهو فى سن السابعة  من عمره بمنزل مهجور  داخل  غرفة مظلمة، ومنعته من الخروج من المنزل طوال هذه الفترة، وتقوم بوضع الطعام  له على الأرض وتغلق عليه ويقضي حاجته داخل الغرفة، وتقوم هي بالخروج من المنزل للتسول.

قام الجيران بتقديم شكاوى لمديرية امن الغربية لإنقاذ الشاب من بطش والدته، وعلى الفور تحركت مديرية امن الغربية، بتوجيهات اللواء طارق حسونة مدير الأمن، بالتنسيق مع وحدة نجدة الطفل التابعة لمديرية التضامن الاجتماعي، وتم إنقاذه وتبين انه فى حالة اعياء شديدة وتم نقله لمستشفى قطور المركزي لإجراء الكشف الطبي عليه.

تحرر المحضر رقم ٤ احوال نقطة  شرطة مستشفي قطور المركزي، وإخطار النيابة العامة بالواقعة.