التوقيت الإثنين، 28 سبتمبر 2020
التوقيت 11:58 ص , بتوقيت القاهرة

صوت يفكرك بالنقشبندى والكحلاوى..شاهد شاب يحتفل بعيد الشرطة

 الشيخ شعبان محمد
الشيخ شعبان محمد

مصر الولادة دائما لن تبخل كل يوم بمبدعين فى كل المجالات، فكما كان النقشبندى والكحلاوى، فترى بين ربوعها وقرأها نبت جديد يحمل روح وأصالة الأرض الطيبة، فمن منا لا يذكر الصوت الملائكى الذى يداعب بداخلنا الخشوع والروحانية خلال الشهر الكريم على صوت الرائع المرحوم النقشبندى ومحمد الكحلاوى .

فى مدينة العاشر من رمضان ترى الشيخ شعبان محمد فى أغلب المناسبات يفتتحها بصوت ملائكى لآيات القرآن الكريم، وفى الأمس خلال أحد الاحتفاليات فى العاشر من رمضان بعيد الشرطة أهدى مصر قطعة إنشاد دينى وابتهالات صمت الجميع ليسمعها مستمتعا، بعد أن فاجئ الكل بهذه الحنجرة التى رجت المكان بدون مزيكا فقط بالميكروفون.

 

الشيخ شعبان محمد من ابناء محافظة الشرقية ويعمل فى مدينة العاشر بأحد المساجد ، يعانى من ضمور وشلل فى القدمين ومتزوج ولو من الابناء ثلاثة ابناء، فى أغلب المناسبات ترى زوجته وابناؤه معه فهو مصدر فخر لهم، تمسك الزوجة أطراف الكرسى وتمرره بين الحضور ويملؤها الفخر بزوجها ، وحين تستمع التصفيق وكلمات الأطراء تملؤها نشوة الفخر وتبتسم قائلة: انا مراته.

 

الشيخ شعبان حين تراه، يمكنك أن تستشعر هدوئه فى للكلمات فهو قليل الكلام، كثير التطلع، شارك فى العديد من للمسابقات الدينية الخاصة بالابتهالات والانشاد الدينى، وتلاوة القرٱن، وفاز بمراكز أولى فى بعضها والبعض الأخر لم يتنازل عن المراكز الذهبية، وكان أخرها على مستوى المحافظات فحصد الشرقية المركز الأول.