التوقيت الإثنين، 19 أغسطس 2019
التوقيت 04:19 م , بتوقيت القاهرة

ضابط سيناء بعد تكريمه بحفل عيد الشرطة: حياتنا مش كتير على مصر

  العميد أسعد عبد القادر الكيلاني
العميد أسعد عبد القادر الكيلاني

قال العميد أسعد عبد القادر الكيلاني مأمور مركز شرطة القصيم، أحد المكرمين في إحتفالية عيد الشرطة رقم 67، أفتخر أنني من أبناء الشعب المصري، ونحن في ظهر هذا الشعب العظيم وستظل مصر أم الدنيا، وسنحقق لها الأمن.

 

وأضاف "عبد القادر"، الشعب المصري واعي ومدرك لما يحدث، والجميع يلحظ أن الأمور تحسنت، وطالما نحن نعيش على الحياة سيعيش الجميع في أمان، وحياتنا ليست كثيرة على مصر.

وتابع "عبد القادر"، نوجه الشكر لرجال القوات المسلحة الذين يساندونا ويقومون بدور كبير في حفظ الأمن، وهذا الأمر ملموس على أرض الواقع، وستكون سيناء الأكثر أماناً في مصر، قائلا: "لن ننكر دور الدولة في دعم الشرطة، فضلاً عن دور وزارة الداخلية في الإرتقاء بمنظومة التدريب، والشعب المصري يشعر بذلك، ونحن نعمل بجدية ولدينا عقيدة بتأدية دورنا لأخر لحظة في حياتنا".

وعن دور أسرته في حياته، قال "عبد القادر" أسرتي تدعمني، فضلاً عن تدعيم الشعب المصري لنا، فهم الأبطال الحقيقون، مضيفاً: أن الأجيال الشرطية القادمة لديها عقيدة بالتضحية بالنفس من أجل مصر.

يقام الحفل تحت إشراف اللواء محمود توفيق وزير الداخلية، لإلقاء الضوء على بطولات رجال الشرطة فى 25 يناير سنة 1952، عندما تصدوا للانجليز، واستبسلوا لآخر لحظة فى الدفاع عن الوطن، حتى قرر الجنرال الإنجليزى إكسهام منح جثث شهداء الشرطة التحية العسكرية عند إخراجها من مبنى محافظة الإسماعيلية، اعترافًا بشجاعتهم فى الحفاظ على وطنهم.