التوقيت الجمعة، 19 أغسطس 2022
التوقيت 05:19 م , بتوقيت القاهرة

الطفل المعجزة.. زياد يواجه الحياة بدون أطراف

قرابة العامين مرت حتى الآن  على انتشار قصة الطفل زياد محمد محمد عبر مواقع التواصل الاجتماعى والمواقع الإخبارية والتلفزيون، ولكن حتى الآن يقبع الطفل لا يجد من يساعده فى مواجهة الحياة بدون أطراف.

بدون أطراف ولد الطفل زياد محمد على أطراف القاهرة، وبالتحديد فى محافظة الشرقية مركز فاقوس، ذهب به والده للأطباء والمستشفيات لتركيب أطراف صناعية لكن المحاولات جميعها انتهت إلى نفس المصير.. "فشل حصول

صاحب الـ 13 عام على أطراف صناعية" مما جعله يلجأ بالدعاء لله ليوفقه فى الحصول على أهل خيرًا يرسلونه إلى الخارج للحصول على أطراف تمكنه من مواصلة حياته.
 

 

 

ميلاد زياد طفلًا بلا أطراف جعله يتمنى لو صار طبيبًا ليساعد غيره فى العبور وتجاوز إعاقتهم، ولذلك يقول والد الطفل زياد، أن ما أصاب أبنه جعله يتمنى لو تمكن من مساعدة الآخرين، وهو ما جعله يطلب الآن من جميع

المسئولين فى الدولة ومن الرئيس السيسى دعم حصول ابنه على أطراف تمكنه من تحقيق حلمه.