التوقيت السبت، 17 نوفمبر 2018
التوقيت 12:52 ص , بتوقيت القاهرة

تنفيذ 98٪؜ من مشروع المصرية للتكرير بـ4.3 مليار دولار

يمثل مشروع الشركة المصرية للتكرير أحد ركائز منظومة أمن الطاقة في مصر، حيث يهدف المشروع الذي تجاوز معدل اكتماله 98% إلى توفير البدائل العملية للاستيراد بالتوازي مع تعزيز الأداء البيئي والمساهمة في دفع عجلة التنمية الاقتصادية بالبلاد.

 

تعمل الشركة المصرية للتكرير على إنشاء معمل تكرير متطور في منطقة القاهرة الكبرى بتكلفة استثمارية تبلغ 4.3 مليار دولار أمريكي، وهو أكبر مشروع قطاع خاص تحت التنفيذ حاليًا في مصر. وسوف يقوم المشروع بتوفير منتجات الوقود عالية الجودة والقيمة لتغطية الاستهلاك المتنامي بالسوق المحلي، مع المساهمة في تحسين الأداء البيئي في مصر عبر منع انبعاث 93 ألف طن من غاز ثاني أكسيد الكبريت إلى هواء القاهرة الكبرى، وهو ما يعادل ثلث الانبعاثات الكبريتية في مصر.

وقد نجح المشروع في تنفيذ الإقفال المالي خلال يونيو 2012 بتوفير عنصري الاستثمارات الرأسمالية والتسهيلات الائتمانية، وذلك باستثمارات مباشرة من شركة القلعة ومستثمرين خليجيين ومؤسسات مالية بارزة على الساحة الدولية، إلى جانب وكالات ائتمان الصادرات وكذلك مؤسسات التمويل التنموية. وقد تم البدء في تنفيذ الأعمال الإنشائية بالمشروع خلال عام 2014، من خلال المقاول العام تحالف شركتي GS Engineering & Construction Corp وMitsui & Co Ltd.

وستقوم الشركة المصرية للتكرير بإنتاج 4.2 مليون طن سنويًا من المنتجات البترولية عالية الجودة والقيمة، تشمل 2.3 مليون طن من وقود السولار المطابق لمواصفات الجودة الأوروبية Euro V – بما يعادل أكثر من 40% من واردات السولار في الوقت الحالي – وحوالي 600 ألف طن من وقود النفاثات. وسوف تقوم الشركة ببيع إنتاجها للهيئة المصرية العامة للبترول بموجب اتفاقية شراء بالأسعار العالمية لمدة 25 عامًا، مع الحصول على كافة مدخلات الإنتاج من شركة القاهرة لتكرير البترول – وهي أكبر شركة تكرير في مصر حيث يمثل إنتاجها السنوي حوالي 20% من طاقة التكرير الحالية بالبلاد

وتمثل الشركة المصرية للتكرير ركيزة أساسية من ركائز منظومة أمن الطاقة في مصر، حيث تسعى لتوفير البدائل العملية للاستيراد من خلال تزويد الهيئة العامة للبترول بوقود السولار وغيره من منتجات الوقود عالية الجودة والقيمة.

 

التطورات المالية والتشغيلية

•      98% معدل تنفيذ الأعمال الإنشائية خلال سبتمبر 2018، تمهيدًا لبدء الإنتاج خلال عام 2019، علمًا بأن 2020 سيمثل أول عام تشغيلي كامل لمشروع المصرية للتكرير.

•      إتمام تركيبات المعدات الثقيلة في موقع المشروع.

•      بدء التشغيل التجريبي لمجموعة من الأنظمة ومنها:

o     أنظمة الهواء بالمصنع

o     الأجهزة الهوائية

o     أنظمة تنقية المياه من المعادن

o     أنظمة التبريد بالمياه

o     أنظمة مكافحة الحرائق

 

حقائق أساسية

•      4.3 مليار دولار التكلفة الاستثمارية لمشروع الشركة المصرية للتكرير، وهو أكبر مشروع قطاع خاص تحت التنفيذ حاليًا في مصر.

•      98% معدل استكمال المشروع في سبتمبر 2018

•      4.3 مليون طن حجم الإنتاج السنوي من منتجات الوقود عالية الجودة والقيمة

•      2.3 مليون طن حجم الإنتاج السنوي من وقود السولار المطابق لمواصفات الجودة الأوروبية Euro V

•      8 – 9 آلاف فرص العمل أثناء مراحل الإنشاء، مع خلق 700 وظيفة دائمة عند افتتاح المشروع

•      29.1% خفض انبعاثات ثاني أكسيد الكبريت في مصر

•      40% مساهمة المشروع في خفض واردات السولار في مصر

•      2.9 مليار دولار حزمة القروض لمشروع المصرية للتكرير

•      1.4 مليار دولار إجمالي الاستثمارات الرأسمالية للمشروع

•      16.9% ملكية شركة القلعة

 

 

 

 

لمزيد من الفيديوهات الإخبارية والرياضية والسياسية والترفيهية