التوقيت الجمعة، 17 أغسطس 2018
التوقيت 11:18 م , بتوقيت القاهرة

4 رسائل وجهتها زيارة محمد بن سلمان لمصر إلى العالم.. تعرف عليها

تنتهي اليوم الثلاثاء زيارة ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، والتي استمرت على مدار 3 أيام، قام خلالها بلقاء الرئيس عبدالفتاح السيسي، وبحث ومناقشة العديد من الملفات ذات الإهتمام المشترك، والتأكيد على العلاقات الثنائية التاريخية.


دولة جاذبة للإستثمارات


هذا إلى جانب إبرام عدد من الإتفاقيات التجارية بين القاهرة والرياض، والإعلان عن التعاون بين المنطقة الاقتصادية لقناة السويس ومشروع "نيوم" السعودي، على ساحل البحر الأحمر، ما من شأنه تحويلهما إلى قبلة للتجارة العالمية، وتغيير خريطة السياحة في مصر خلال السنوات المقبلة بشكل إيجابي.



 


مصر والسعودية يد واحدة


كما قام ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان بصحبة الرئيس عبدالفتاح السيسي، بزيارة مدينة الإسماعيلية لتفقد عدد من المشروعات القومية، وذلك بحضور كبار مسؤولي الدولتين، إضافة إلى جولة بحرية عبر المجرى الملاحي لقناة السويس، في مشهد مهيب، تداولته وتناقلته وسائل الإعلام العربية والعالمية، لما عكسه من رسالة حاسمة بمدى التنسيق المصري السعودي في مجالات عدة ولاسيما الأمنية منها، وحرص القيادة المصرية على أمن المنطقة وأمن الخليج على حد سواء.


اقرأ أيضًا: ما هى رسالة السيسي ومحمد بن سلمان من المجرى الملاحي لقناة السويس؟


جانب من الجولة البحرية بقناة السويس


منارة الوسطية والإعتدال


ولم يتوقف الأمر على الجوانب الإقتصادية والسياسية والأمنية كما هو متعارف عليه بين الدول، بل امتد إلى أبعاد أخرى، فقد توجه الأمير محمد بن سلمان إلى زيارة الأزهر الشريف والكاتدرائية المرقسية المصرية،  مشيدًا بدور الأزهر في مواجهة ما يحيط بالعالم الإسلامي من مخاطر، معربًا عن اعتزازه الشخصي بالأزهر، ودوره في نشر الوسطة والإعتدال والسلام ومكافحة التشدد والفكر المتطرف. وعن رؤيته للكاتدرائية المصرية، قال الأمير محمد بن سلمان خلال لقاءه بالبابا تواضروس الثاني: " "نؤكد على تعاوننا الدائم معكم، التعامل الإسلامي - المسيحي بقيادة الأقباط بمصر للمسيحيين في المنطقة نظراً لمكانتكم التاريخية". كما وجه دعوة لبابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، البابا تواضروس الثاني دعوة لزيارة المملكة العربية السعودية.


محمد بن سلمان والبابا تواضروس


محمد بن سلمان وشيخ الأزهر


فيما تفقد ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان والرئيس عبدالفتاح السيسي اليوم الثلاثاء، جامع الأزهر بعد أعمال الترميم، والتي بدأت منذ 3 سنوات بدعم من المملكة العربية السعودية.


خلال زيارة الأمير محمد بن سلمان لجامع الأزهر


دور ثقافي رائد


أيضًا حضّر ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان عرض مسرحي بعنوان "سلّم نفسك" بدار الأوبرا المصرية، ما يؤكد اهتمامه بدور الثقافة والفن، وفي إطار ما تشهده المملكة العربية السعودية من إصلاحات ضمن رؤيتها 2030، التي شملت اهتمامًا خاصة بدور الفن والثقافة والترفيه في مواجهة الأفكار المتشددة والمتطرفة. والجدير بالذكر أن المملكة أعلنت في فبراير الماضي شروعها في إنشاء دارًا للأوبرا.



 


وقام ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان بزيارة إلى مصر بدأت مساء الأحد، في إطار أولى جولاته الخارجية منذ تعيينه وليًا للعهد منذ يونيو الماضي. والتقى الرئيس عبدالفتاح السيسي، وتم خلال اللقاء بحث سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين الجانبين، ولاسيما الاقتصادية والاستثمارية منها. كما تم مناقشة عدد من القضايا الإقليمية ذات الإهتمام المشترك، والتوافق حول ضرورة مواصلة العمل بين الجانبين بهدف التصدي للتدخلات الإقليمية ومحاولات بث الفرقة وتقسيم دول المنطقة، ما عكس تفاهمًا متبادلًا بين البلدين تجاه مختلف الملفات الإقليمية. فيما أكد الرئيس عبدالفتاح السيسي أن أمن الخليج جزء لا يتجزأ من الأمن القومي المصري، بحسب المتحدث بإسم الرئاسة المصرية، السفير بسام راضي.


اقرأ أيضًا..


خاص.. حسن مشهور: زيارات محمد بن سلمان إلى الأزهر والكاتدرائية والأوبرا رسائل ضد الطائفية


خاص.. رئيس تحرير "عاجل" السعودية: زيارة الأمير محمد بن سلمان لدار الأوبرا رسالة تقدير سعودية لدور مصر الثقافي