التوقيت الخميس، 15 نوفمبر 2018
التوقيت 01:55 ص , بتوقيت القاهرة

خاص| رئيس الرقابة عن "18 يوم": لم يعرض علينا ليرفض..وحبيب: اسألوا المنتج

رغم تنفيذ فيلم "18 يوم"، منذ ما يقرب من 6 سنوات، وعدم عرضه في دور السينما المصرية، نظرًا إلى تداول أخبار حينها عن منع جهاز الرقابة على المصنفات الفنية عرضه بسبب احتوائه على بعض الألفاظ النابية، وفقًا لما صرح به عدد من القائمين على العمل، إلا أن أزمة جديدة طفت على السطح هذه الأيام، بعد أن تم نشر الفيديو الخاص بـالفيلم كاملا عبر موقع "يوتيوب".


وتواصلنا مع الأطراف المعنية بالموضوع، وأهم هؤلاء الأطراف، هو رئيس الرقابة على المصنفات الفنية الدكتور خالد عبدالجليل، والذي كشف لـ "دوت فن"، أن الرقابة لم تعلم عن فيلم "18 يوم" أي شيء، فالفيلم قديم منذ أعوام، ولم يتم عرضه على الرقابة خلال سنوات ولايته أو قبلها، فبالتالي لم نرفض أو نقبل الفيلم.


وأبدى عبدالجليل، انزعاجه من تصريحات بعض القائمين على العمل، بأن الرقابة رفضت الفيلم بسبب احتوائه على ألفاظ نابية أو حديثه عن السياسة وثورة 25 يناير، متحديًّا: "اللي معاه ورقة إن الفيلم اترفض من الرقابة يطلعها"، مؤكدًا أن رفض الرقابة للفيلم ليس له علاقة بمنع عرضه في المهرجانات الفنية المختلفة.


من جانبه، كشف تامر حبيب، أحد المؤلفين لإحدى قصص الفيلم الثمانية عشر، أنه ليس لديه معلومة بمنع عرض الفيلم من عدمه، مؤكدًا أن المنتج هو من يسأل عن الأمر.


تجدر الإشارة إلى أن فيلم 18 يوم ، يضم عددًا كبيرًا من نجوم الفن بعضهم ظهر بشخصيته الحقيقية، ومن بين المشاركين فيه، منى زكي، وأحمد حلمي، وباسم سمرة، ومحمد ممدوح، وناهد السباعي، ومحمد أبوالوفا، وأحمد داوود، وهند صبري، ويسرا، وأحمد الفيشاوي، ومن بين المؤلفين الذين كتبوا القصص العشرة، أحمد عبدالله، وتامر حبيب، وأحمد حلمي، وشريف عرفة، وناصر عبدالرحمن، وبلال فضل، ويسري نصرالله، ومن بين المخرجين الذي شاركوا في العمل، شريف البنداري، وكاملة أبوذكري، وشريف عرفة، ومروان حامد.