التوقيت الإثنين، 05 ديسمبر 2022
التوقيت 04:07 م , بتوقيت القاهرة

للرجال.. الفياجرا خط أحمر

هناك العديد من الأسباب التي قد تسبب الضعف الجنسي للرجل، مع ذلك، لا تعد المخدرات والمقويات الجنسية حلا حاسما لتلك المشكلة، بل على العكس قد  تؤدي لسوء الأمر.


ويقول الدكتور حامد خليل، أخصائي أمراض الذكورة والعقم: يتناول الكثير من الرجال المنشطات والمقويات الجنسية، لكن الثقافة الخاطئة فيما يخصها قد تتسبب في الكثير من المشاكل.


على سبيل المثال، يلجأ بعض الرجال إلى "الفياجر"، أشهر الأدوية التي تساعد في علاج بعض المشاكل الجنسية، خاصة الضعف، لكنها في الواقع لا تزيد من  قوة الانتصاب وحجم العضو الذكري فقط، وإنما تطيل مدة الانتصاب أكثر من الطبيعي، ما يمكن أن يؤدي لبعض المشاكل.


متى تستخدم تلك الادوية


المقويات الجنسية كانت فى الاصل علاج لمرضي القلب، ولكن كان تأثير تلك الادوية يزيد من القدرة الجنسية، فتم تحويل تأثير هذا الدواء، وتلك الأدوية تصرف لبعض المرضي، كالمصابين بالسكري، أو القلب، أو الضغط، لكن الطبيب فقط هو الوحيد الذي يحدد نوعها، المناسب لكل مريض، والإرشادات التي يجب أن يلتزم بها.


ما هى الكمية المناسبة للتلك الأدوية؟


اذا كان الشخص سليم لا يعاني من سرعة القذف والتى تكون ممارسة العلاقة أقل من 3 دقائق، فلا ينصح بتناول الفياجرا وانما باطالة فترة المداعبة، اما فى حالة وجود مشكلة جنسية فالطبيب فقط هو من يستطيع تحديد نوع العلاج المناسب وكمية المعروفة.



كيف تعمل تلك الأدوية؟


تعمل هذه الأدوية على ضخ الدم للقضيب لفترة طويلة، ما يساعد على زيادة قدرة الرجل على القيام بعلاقة أكثر من مرة خلال فترة قصيرة، ما يمثل عبئا شديدا على القلب، والمخ، لذلك فإن تعاطيها دون استشارة طبيب، يؤثر سلبا على صحة الإنسان، وقد يؤدي لأزمات قلبية وصولا للوفاة.



آثار ضارة يتوقع أن يعاني منها متعاطو تلك المنشطات


الصداع، والدوار.
ارتفاع درجة حرارة الجسم فجأة.
عسر الهضم.
قرحة المعدة.
تورم الأنف.
طفح جلدي.
جفاف الفم أو جفاف الحلق.
جفاف العين.



وقد تصل تلك الأعراض لمضاعفات خطيرة مثل:


زيادة ضربات القلب.
التهاب المسالك البولية.
وجود نزيف في الأنف، البول.
العين متورمة أو منتفخة.
التعب ، والألم في، أو حول العينين.
تغييرات على الرؤية العادية.


وفي تلك الحالة، يجب استشارة الطبيب فورا، كما يجب الالتزام بتعليمات الصيدلي أو الطبيب عند شراء هذه الأدوية.