التوقيت الأحد، 11 أبريل 2021
التوقيت 03:43 م , بتوقيت القاهرة

في حماية 160 محامٍ.. HBO تعرض فيلما عن الساينتولوجي

قررت شبكة HBO التلفزيونية عرض الفيلم الوثائقي المثير للجدل  Going Clear: Scientology and the Prison of Belief  على شاشتها، حسب موقع  صحيفة هافنجنتون بوست الأمريكي.


وأشار الموقع إلى أن الشبكة تعاقدت مع  160 محاميا، لمواجهة أي دعاوى قضائية، تقيمها كنيسة "الساينتولوجي" ضدها.


الفيلم أخرجه أليكس جيبني، وعرض في مهرجان صندانس للأفلام الوثائقية مطلع العام الحالي، وتلقى إشادة النقاد بوصفه عملا شجاعا وفيلما سبّب صدمة للمشاهدين،  بينما هاجمته كنيسة الساينتولوجي بدعوى نشر معلومات كاذبة عن العقيدة التي ينتمي لها عدد من مشاهير هوليوود، على رأسهم توم كروز وجون ترافولتا. 



 


 ولخصت الصحيفة أبرز  الانتقادات التي وجهتها الكنيسة لصناع الفيلم في 6 ادعاءات. 



قصة الخلق حسب الساينتولوجي


بحسب الفيلم تذكر عدة مستويات للمنتمين للكنيسة، وعندما يصل الفرد لمستوى OT III يتم إطلاعه على مواد سرية تشير إلى أنه قبل 75 مليون سنة كان هناك ديكتاتور في المجرّة، يدعى زينو، جمّد أشخاصا قبل أن يلقي بهم في بركان، وتذهب أرواحهم لتسكن أجسام المواليد الجدد، وهي الوثائق التي يقول عنها المنشقون عن الساينتولوجي إنها كتبت بخط يد الكاتب رون هوبارد مؤسس الساينتولوجي.



ابتزاز كنيسة الساينتولوجي لجون ترافولتا


يذكر الفيلم أنه عندما انتشرت شائعات عن رغبة جون ترافولتا في مغادرة الكنيسة، تعرّض لعملية ابتزاز، حيث جهزت كنيسة الساينتولوجي قائمة بأدوات الدعاية السوداء ضد ترافولتا والتي تحوي مواد جاءت من اعترافات ترافولتا داخل الكنيسة سجلت بكاميرات سرية.



توم كروز والكنيسة تجسسوا على هاتف نيكول كيدمان


طبقا للفيلم، فإن الكنيسة لاحظت ابتعاد توم كروز عنها خلال فترة زواجه من نيكول كيدمان، فأثّرت عليه لإنهاء زواجه منها، حتى إن توم كروز طلب من الكنيسة التجسس على هاتف نيكول كيدمان أكثر من مرة، وهو ما فعلته الكنيسة.


المخرج بول هاجيز ترك الكنيسة بسبب مواقفها من المثليين


يذكر الفيلم أن المخرج الحاصل على جائزة أوسكار بول هاجيز، الشهير بفيلم كازينو رويال، ترك الساينتولوجي في 2009 بعد 30 عاما قضاها فيها، بسبب ابنتيه المثليتين اللتين قالتا له أنهما تتعرضان لمعاملة سيئة في الكنيسة.


إجبار عائلة المنشق عن الكنيسة على مقاطعته


بحسب الفيلم، فإن أكثر سبب يجبر الفرد على البقاء ضمن كنيسة الساينتولوجي، هو إجبار عائلته وأصدقائه على قطع علاقتهم به، باعتباره مصدر مشاكل للكنيسة.


FBI نفذ أكبر غاراته على الكنيسة


يذكر الفيلم أنه في 8 يوليو 1977، اقتحمت عناصر مكتب التحقيقات الفيدرالي مقرّات  الكنيسة في لوس أنجلوس وواشنطن، والتي اعتبرها FBI  أكبر غارة ينفذها.