التوقيت الأربعاء، 14 أبريل 2021
التوقيت 07:48 م , بتوقيت القاهرة

بريطانية تكتشف كرة تيتانيوم غريبة على الشاطئ مدون عليها بالروسية

كرة تيتانيوم
كرة تيتانيوم
رصدت فتاة بريطانية، تدعى مانون كلارك، كرة تيتانيوم يبلغ وزنها 41 كيلوجرامًا، والتى رأتها بارزة فى الرمال عندما كانت تسير مع أسرتها على أحد الشواطئ بجزيرة هاربور التي تعتبر إحدى جزر البهاما.
 
كرة تيتانيومكرة تيتانيوم

 

ووفقًا لصحيفة الإندبندنت البريطانية، فإن الكرة تعود لخزان هيدرازين وربما سقط من مركبة فضائية أو قمر صناعى من صنع الروس، حيث دون عليه البيانات باللغة الروسية.

وقالت الفتاة البالغة من العمر 24 عامًا، لصحيفة الإندبندنت البريطانية: "ذهبنا إلى مكان مختلف عن المعتاد ولاحظت هذا الشيء الفضي اللامع مدفونا في الرمال، كان بإمكاننا رؤية كتابة روسية على الجانب، لذلك بدأنا في البحث عن المزيد منها والتي كانت خطوة جريئة بعض الشيء نظرًا لأنه لم يكن لدينا أي فكرة عن ماهيتها."

ويعتقد خبراء الفضاء أن الكرة يمكن أن تكون دافعة لقمر صناعى أو مركبة فضائية، على الرغم من عدم اليقين بشأن مصدرها وكيف وصلت إلى الشاطئ، ويشير النص الروسي الموجود على الجسم إلى أن نطاق درجة حرارة التشغيل يتراوح بين -170 درجة مئوية و -196 درجة مئوية، وسعة تبلغ حوالى 43 لترًا، ووزن أقصى يبلغ حوالى 41 كجم، كما يشير أيضًا إلى أنه ربما تم إنشاؤه في عام 2018.

ومن جانبه، قال مارك مورابيتو، رائد فضاء تحت التدريب، إنه متأكد بنسبة 99% من أنه خزان وقود هيدرازين لأحد الصواريخ والتي تُستخدم في إطلاق الأقمار الصناعية.

فيما قال الدكتور مارتن آرتشر، زميل ستيفن هوكينج فى فيزياء الفضاء والمشاركة العامة في قسم الفيزياء في إمبريال كوليدج لندن، "من الواضح أنه خزان هيدرازين دافع ويستخدم عادةً في المركبات الفضائية غير المأهولة أو الأقمار الصناعية والوقود المضغوط في محركات الصواريخ أو الدافعات".