التوقيت الأحد، 25 أكتوبر 2020
التوقيت 06:20 م , بتوقيت القاهرة

هندى يدعى إصابته بكورونا ويؤكد لزوجته عدم رغبته فى الحياة ليهرب مع عشيقته

الرجل الهندى وأسرته
الرجل الهندى وأسرته
احتل رجل هندي متزوج يبلغ من العمر 28 عامًا عناوين الأخبار الدولية مؤخرًا بسبب كذبه على أسرته بشأن الإصابة بفيروس كورونا الجديد كذريعة للهروب مع حبيبته، ففى 24 يوليو ، اتصل مانيش ميشرا بزوجته ليخبرها أنه أثبتت إصابته بفيروس Covid-19 وأنه لا يريد العيش بعد الآن، ثم شرع في إغلاق هاتفه، مما تسبب فى ذعر عائلته، فاتصلت زوجته بشقيقها للمساعدة بعد تلقيها المكالمة الغريبة، ونصحها بتقديم بلاغ عن المفقودين لدى شرطة نافي مومباي، وأظهر التحقيق الذي أعقب ذلك أن الزوج استخدم المرض المخيف كذريعة لترك عائلته والفرار مع عشيقته.

 

بحسب ما ذكر موقع oddity central، أن الزوج اتصل بزوجته وقال لها بكايا "تقرير اختبار فيروس كورونا الخاص بي إيجابيًا، لا يمكنني العيش بعد الآن"،

الرجل الهندى مع عائلتهالرجل الهندى مع عائلته

 

الشرطة فحصت جميع المعامل بالقرب من آخر موقع معروف له، ولم يختبر أحد أى شخص باسم مانيش ميشرا، ثم قاموا بتسجيل الوصول مع صاحب العمل، وهي شركة لوجستية، وعلموا أنه طُرد مؤخرًا بسبب تورطه في محاولة احتيال، وأخيرًا، بعد التحدث إلى بعض أصدقائه، علم أنه كان على علاقة غرامية.

 

قال ضابط شرطة لـ Indian Express: "أرسلنا فريقًا إلى آخر موقع معروف له، حيث حصلنا على دراجته النارية ومفتاحه، وحقيبة الظهر التى كان يحملها إلى العمل، وخوذته.. وفحصنا جدول فاشى بمساعدة الصيادين المحليين، لكننا لم نتمكن من العثور على جثته، كنا على يقين من أنه كان على قيد الحياة ولذا واصلنا البحث".

 

قال سانجيف دومال، كبير مفتشي شرطة فاشى، "استنادًا إلى آخر موقع للهاتف الخلوى، قمنا بمسح جميع لقطات كاميرات الدوائر التلفزيونية المغلقة من المنطقة ووجدناه يركب سيارة".

 

قام فريق بتعقب مالكها حتى راتناجيرى، وفى غضون ذلك، كنا نستجوب باستمرار أصدقائه وعائلته، وعلمنا أنه كان على علاقة خارج نطاق الزواج، وبمساعدة المعلومات التي قدمها الأصدقاء ، قمنا بتتبعه، حيث يقال إنه كان يعيش مع حبيبته، على أمل أن تكون عائلته قد فقدت فيه الأمل  وتم القبض عليه وإعادته إلى نافى مومباى، حيث تم لم شمله مع عائلته.