التوقيت الإثنين، 01 يونيو 2020
التوقيت 10:56 م , بتوقيت القاهرة

10 عمليات في الوجه وتحتاج للمزيد.. أم روح حلوة تواجه التنمر

  العيوب الخلقية التي يولد بها الانسان قد تعيق حياته طوال عمره وقد تصيبه بالخلل النفسي والفشل الدائم لعدم تقبل الشخص لنفسه وعدم تقبل المجتمع له، ولكن نحن الأن إمام ظاهره فريدة من نوعها لا يوجود الكثير منها، أسراء بنت 23 عاما قبلت تحدي الإعاقة منذ ولادتها وهي بعمر العشر أيام وسلمت بأمر الله وقدرته وواجهت التنمر بكل أشكاله ومن كل الفئات لحين أصبحت من مشاهير السوشيال ميديا، إلتقت بها كاميرا "اليوم السابع" للتحدث عن حياتها

فالت أسراء أحمد الملقبة بأم روح حلوة أن من من أصعب الأشياء التي كانت تأثر فيها وتتعبها نفسيا هو تعامل الناس معها علي أنها لا تفهم بالإضافة للكلمات الوحشه التي يقولوها لها

ممكن تأثر فيا وتتعبني نفسيا أن معايا علي

 

أن أنا مابفهمش ويعدو يقولولي كلام وحش

جدا علي شكلي أو كلام وحش جدا علي

أي حاجه في حياتي وهما فاكرين أن أنا مش

هفهم الكلام ده

من الكومنان الي بضايقني  لما الناس بتعد

تقول علي شكلي وحش اوي وبشع والمفروض

أخبيه والبس النقاب عشان خاطر أخبي شكلي

عشان ماضيقش بيه حد مع أن ياعني مش بشوف

شكلي كدا ياعني مش بشوف شكلي وحش اوي  

مش بشوف شكلي وحش أصلا

واحد كان منزل الصورة بتاعتي وكاتب فوقيها كابشن

لما الطين يخلص من ربنا وهو بيصنع أنسان

ياعني حسيت أد أيه أن الموضوع..   

ياعني أستغفر الله العظيم ياارب

أكتر موقف وحش حصلي لما دكتورة قالتلي

في الجامعة ايه الي جابك هنا  

أو أنتي بتعملي ايه هنا

ساعتها أضايقت اووي وكملت هي لما شرحتلها

أن أنا موجوده معاها في الجامعة وقالتلي المفروض

مايكنش موجود زيك في الجامعة

أتولدت بحاجة أسمها الشفة الارنبية

الشفة الارنبية ديه كانت في بؤي من هنا

كان بؤي مفتوح وماكنش عندي شفايف

عملت أول عملية كان عندي 10سنين

وبدأت أعمل عمليات بعدها فمن ضمن

العمليات العشرة الي عملتهم كان في

 

عملية في عيني لان كان عيني من هنا

مفتوحة فقفالوهالي صوابعي كان فيها

حاجه أسمها  أكياس دهنية طالعا من ايدي

كور دهنية فعملو العمليات وصوابعي من هنا  

خياطوها وكمان من هنا وصوابع رجلي كانت

 

لازقه في بعضها وفكت هي ديه حالتي الصحية

هو كتاب روح حلوة عبارة عن مواقف عيشتها  

و حلات قابلتها مواقف عيشتها أتكلمت فيها  

عن التنمر وحالات قابلتها مرت بتنمر ونقلت   

قصصهم في الكتاب

ماما دائما كانت بتقولي إن كل الناس بتتعامل

بتنمر وكل الناس بيحصلها مواقف وحشة

بس مش كل الناس بتقدر تواجه ده ومش

الناس بتقدر تعيش حياتها بشكل طبيعي

وصعب الناس تتقبل أي حاجة مختلفة عموما  

فعشان انا مختلفة صعب الناس تتقبلني

           

عمري ما حسيت لما الناس تنمرت عليا

أو من كتر التعب النفسي إلي كنت بوصله

 

أني عايزة أنتحر لأني ربنا سبحاة وتعالي

ماخلقنيش عشان أموت نفسي

ربنا خلقني عشان أعيش

أنا كنت بروح إيفنتات كتير أتكلم عن الثقه بالنفس

وعن الرضا وعن أد أيه أنت المفروض تحمد ربنا  

والمفروض تتقبل نفسك وتتقبل الناس  

            كنت كل مره أروح لازم أخد رسالة شكر

أو أخد جوايز

كل حاجة ساعدتني كل حاجة

المواقف إلي عيشتها وأمي وأهلي كلهم

الرضا والصبر إلي ربنا سبحانه وتعالي كان