التوقيت الجمعة، 25 سبتمبر 2020
التوقيت 04:54 م , بتوقيت القاهرة

مشاريع مربحة في زمن الكورونا.. الحاجة أم الاختراع

"الحاجة أم الاختراع" مثل إنجليزى يعنى أن القوة الدافعة الرئيسية لمعظم الاختراعات الجديدة هي الحاجة أو الظروف المستجدة، ففي ظل الازمة الاقتصادية التي يعيشها العالم مع تفشى فيروس كورونا أو ما يعرف بـ"كوفيد 19" أدت إلى ارتفاع نسب البطالة بشكل رهيب وترك الكثيريين أعمالهم الأساسية والتي كانت تعتمد على السياحة وبعض الأعمال الأخرى.

اتخذ الشاب تامر صديق من هذا المثل وقودا يتحرك به نحو هدفه فهناك الكثير ممن لا يملكون عمل ولكن محنة الكورونا حولها إلى منحة، حيث سخر امكانياته الفنية كخطاط ورسام إلى تحويل الخزف والفخار إلى أعمال فنية وأيضا عملية فيده تلف في حرير، التف حوله الكثير من الشباب العاطل عن العمل وعملوا معه في تصنيع تلك الأدوات الفخارية بأطقم الشاي والسبرداية وأطقم العصير والقدرة والأكواب وغيرها الكثير والكثير من المنتجات التي كنا نستوردها من الخارج لتغطية احتياجات السوق المحلى.

 

ويقول "صديق"، إنه حقق نجاحا كبيرا في هذا المشروع بمشاركة مجموعة كبيرة وناجحة من الشباب

 

فكرة الزير الكولمن جاءت بعد انتشار تلوث المياه فالزير والقولة الفخرا قتل بحثا فيها لافادتها وصحيتها لأن المياه التي تصل من الأنوب المعدن مياه ميته والفخار هي الخامة الوحيدة التي تعيد المياه إلى الحياة مرة أخرى فهى تلفظ العناصر الغير مفيدة خارجه وتحتفظ بالعناصر المفيدة داخله ومن هنا جااءت الفكرة ولكن الصعوبة تتكمن في كيف نضع الزير داخل المنزل لذا قررنا توصيله بصنبور مياه بلاستيكى لأن المعدن صعب تركيبه لأنه أقوى من الفخارومن الممكن أن يحدث له تسريب .

 

وتابع، أن أفضل شيئ في هذا الوقت هو عدم استيراد أي شيء وعندنا الإمكانيات والقدرات والعناصر الناجحة، انا لا شيئ بدون الفريق الذى أعمل معه فأنا أعمل مع فريق كبير من الشباب الناجح الذى لديه القدرات والامكانيات الطموحة التي تؤهله لأن يكون رائد أعمال في يوم من الأيام، ولكن نحن من نصنع الفشل لأننا نغذى في أنفسنا عدم الإمكانيات احنا عملنا سبرداية فخار وليه نستورد أطقم الشاي ما دام احنا بنصنعها وعملنا قدرة فول من الفخار وطقم عصير انتيكة باستخدام الف والألوان ليه نستورد ؟ .

 

واستكمل، علينا ان نسعى فقط ونستغل قدراتنا البشرية ولدينا أفكار ممتازة في كثير من المجالات وليس الفخار على الحصر احنا بس نسعى عندنا ناس ايديها تتلف في حرير نعرف نستغلهم ونشغلهم ونعرف نكسبهم ونكسب منهم وبلاش نستغلهم كل واحد ياخد حقه واللى يتعب يلاقى بجد انا فخور باللى احنا وصلناله انا والشباب اللى معايا .

 

وأردف، احنا بنشكر كورونا والله والقفلة اللى قفلناها خلت الحاجة ام الاختراع واللى كان بيدلع زمان دلوقتى قدامه يا اما هيشتغل ويدور على فكرة يا اما مش هيعمل حاجة فبالتالى اللى كان بيشتغل وينتج حبه حبه دلوقتى بقى عنده وقود يحركه انه يبدع ويلاقى اللى ينفذله الأفكار بتاعته وده كان صعب زمان ان الشاب يلاقى اللى ينفذله الأفكار وكل واحد معاه مهنة دلوقتى بقى يهتم بيها وبدأت تكسبه ألف مرة عن الأول.