التوقيت الجمعة، 18 سبتمبر 2020
التوقيت 10:30 م , بتوقيت القاهرة

مضيفات بملابس الطيران فى غرف نومهم بسبب كورونا.. فيديو

طيار فى غرفة نومه
طيار فى غرفة نومه
كشف أحد طواقم شركة الطيران الألمانية "لوفتهانزا"، العاطلين مؤقتًا عن العمل بسبب قيود السفر الجوي المفروضة بعد تفشى فيروس "كورونا"، عن كيفية قضاء أوقاتهم فى العزل المنزلى بأرتداء زي الطيران الخاص بهم ومحاولة نقل أجواء عملهم إلى غرف نومهم.
 
1
 
2
 

 

ويظهر في مقطع الفيديو كيف يعمل الطيارون والمضيفات في المنزل، ويحاولون ارتداء زي الطيران الخاص بهم وكأنهم يستعدون للطيران، ونال إعجاب عدد كبير من رواد موقع "أنستجرام" بعد تداوله حيث حقق أكثر من 27 ألف مشاهدة حتي الأن.

3
 

 

 

وعلق المستخدمون على المنشور، "رائع! نأمل جميعًا أن تشعروا بالرياح تحت أجنحتكم قريبا! اصبروا"، فيما كتب آخر :"هذا جيد جدا! أنا فخور جدا بكم! وأعتقد أنكم ستعودون للعمل في المستقبل القريب". وقال ثالث: "آمل أن ينتهي هذا الكابوس قريباً، وأن تتألق حياتنا مرة أخرى"، وعلق آخر، "أفتقد السفر".

و لجأت شركة الطيران الألمانية لوفتهانزا بعد تعرضها لسلسلة من الخسائر، إلى تقليص مجلس الإدارة وإعادة هيكلة الأقسام وتوزيع المهام داخل الشركة.

وقرر مجلس إشراف لوفتهانز تخفيض عدد أعضاء مجلس الإدارة من 7 إلى 6 أعضاء اعتباراً من 15 أبريل الحالي وإسناد المسئولية عن الشئون المالية إلى إدارات المجلس التنفيذي الحالية.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة لوفتهانزا Carsten Spohr :"نحن نخسر مليون يورو من احتياطي السيولة لدينا كل ساعة، ومضطرون أن نلجأ الآن إلى الدولة لمساعدتها من خلال الحكومة الفيدرالية بعد مرو 25 عاماً على خصخصة الشركة، فحجم اعمال الشركة اليومى في الوقت الحالي انخفض من 350 ألف راكب إلى 3 آلاف راكب".

 

وتابع"في هذه الأوقات الصعبة في ظل أزمة غير مسبوقة تحدد إدارة الأزمات التشغيلية والهيكلية عمل مجلسنا وينبغي تعاوننا اليومي الوثيق في فريق المجلس التنفيذي، وتوزيع مسؤولية التمويل التي هي أكثر أهمية من أي وقت مضى داخل إداراتنا الحالية تحت قيادة ثلاثة خبراء مثبتين وذوي خبرة من شركتنا، نحن نقوم بالمهمة الإضافية كفريق وسنتغلب على الأزمة رغم كل التحديات".