التوقيت الثلاثاء، 16 أغسطس 2022
التوقيت 03:21 ص , بتوقيت القاهرة

الحيوانات فى زمن كورونا: أخيرًا رحل البشر

الصورة دى مش راضية تحمل عندنا معلش اختارو صورة من جوه الخبر
الصورة دى مش راضية تحمل عندنا معلش اختارو صورة من جوه الخبر
 بعد ما أجبر وباء كورونا  الناس للحجر الصحى والعزل فى منازلهم من أجل الحد من تفشى انتشار الوباء، كانت الفرصة متاحة للطبيعة أن تستعيد ما ينتمى إليها، وخرجت الحيوانات من مخابئهم، والتجول بحرية فى أشهر شوارع العالم اكتظاظًا بالسكان والمارة، وأصبح مشهد رؤية الغزلان والماعز البرى فى الطرقات مألوفًا ومعتادًا منذ غلق معظم المدن حول العالم.
 
الغزلان تسيطر على المدينة
 
وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي في عدة دول مقاطع فيديو تظهر حيوانات برية تتجول في شوارع المدن، بعد أن فرض على الإنسان حظر التجوال، لتكون الفرصة متاحة للحيوانات وكأنها حفلة قد بدأت وكأن لسان حالهم يقول:أخيرًا رحل البشر.   
 
26727638-8180635-Yesterday_a_group_of_goats_invaded_Llandudno_south_Wales_as_the_-a-6_1585838506623
 
وفي الجزء الشرقي من العاصمة البريطانية ، غزا الغزلان الحديقة الإنجليزية الشهيرة في الحدائق الأمامية للمنازل،  واستلقوا عليها بشكل مريح، تابعه السكان من خلف نوافذهم. 
 
وتم تصوير الغزلان وهى تستمتع بآشعة الشمس على منطقة عشبية أمام المنازل حيث امتثل السكان المحليون لقواعد إغلاق الحكومة.
 
ولم تكن  الغزلان فقط هى من سيطرت على شوارع بريطانيا المهجورة، حيث ظهر قطيع  من الماعز  فى شمال ويلز بلاندودنو،  وتم استدعاء الشرطة لإبعادها.
 
الغزلان تسيطر على المدينة
وصلت شرطة شمال ويلز في سيارة دورية وحاولت مطاردتهم إلى جريت أورم حيث يعتقد أنهم أتوا،  ولكن على الرغم من نجاح رجال الشرطة في تحريك الماعز ، فقد عادوا بعدها بيوم.
 
 
وأظهرت لقطات لهم أنهم يتجولون في أنحاء المدينة  ويقضمون فى حدائق السكان المحليين حيث لا يستطيع أحد الخروج لإيقافهم.
 
بلاس كوليت فى باريس
وفى باريس ، يتجول البط فوق شوارع باريس التى  كانت مزدحمة بالمواطنين، حيث أشارت محطة "بي.إف.إم" التليفزيونية الفرنسية أن البط يستغل الحجر الصفي في فرنسا للتجول في شوارع باريس، موضحة أنه مع استمرار الحجر المنزلي تستأنف الحياة البرية مكانها في العاصمة الفرنسية باريس، ولم يعد البط يبقى على ضفاف نهر السين ولكنه يتجول الآن في شوارع باريس الهادئة.
 
الديوك التركى
 
أما  الديوك الرومى البرية، فقد ظهرت معبرة عن كبريائها، داخل حرم جامعة هارفارد الشهيرة في بوسطن الولايات المتحدة الأمريكية.
 وبما أنه لم يعد هناك من يعبدون الشمس على شواطئ البرازيل ، فإن السلاحف البحرية يمكن أن تفقس وتزحف في البحر دون عوائق ، كما جاء في تقرير  الجارديان، حيث ظهرت السلاحف تتجول بحرية ودون خوف على الشواطئ.
 
السلاحف البحرية تتجول بهدوء على الشواطئ
وخرج الغزال المحلي في اليابان وتجوّل في الشارع؛ للبحث عن الطعام بعد عزل الناس أنفسهم في المنازل. 
كما شوهدت مجموعة من القردة الجائعة في مدينة لوبوري بتايلاند تبحث عن الطعام إثر تطبيق العزل المنزلي، وأيضًا رأى عدد من الإيطاليين خنازير برية تتجول في الشوارع. 
 
كاريكاتير ساخر