التوقيت الخميس، 20 فبراير 2020
التوقيت 02:57 ص , بتوقيت القاهرة

ليس النسر.. شاهد لأول مرة الطائر الحقيقي على علم مصر وطريقة تدريبه

 الصقور
الصقور

يعتقد الكثيرين ان الطائر الموجود علي علم مصر هو النسر ولكن يبدو ان تلك المعلومة التي لا يعرف عنها العديد من المصريين غير صحيحة وهو ما أكده سيد السيد رئيس جمعية الصقارين المصرية حيث قال ل" اليوم السابع " أن المعلومة الشائعة ان الطائر الموجود علي علم مصر هو النسر وذلك ليس صحيحا وانما الموجود علي علم مصر هو العقاب وهو أقوي الطيور الجارحة .

وأضاف رئيس جمعية الصقارين أن النسر طائر أصلع ولا يوجد أي شعر في رأسه أو رقبته ويتغذي علي الطيور الميتة.

وقال عبد الله النزهي عضو جمعية الصقارين ان الصيد بالصقور من الهوايات التي أصبحت تحظى بإعجاب كثير من الشباب  ويجب توفير أدوات ضرورية لتدريب الصقور تدريبا  جيدا .

واكد النزهى ان الصقر هو من الطيور التي ليس من السهل تدريبها وترويضها وان الصقار يهدف  دائما إلى ترويض صقره وذلك بالتخفيف من عدوانيته تجاه البشر ويتم ذلك عبر مراحل والمرحلة الأولى هي تدريب الصقر على الإنتقال من الوكر إلى المنقلة هذه المرحلة هي سهلة نوعا ما بحيث أن الصقر يستطيع الإنتقال من وكره إلى المنقلة دون خوف ظنا منه أنه سيحصل على غذائه منها فيستمر الصقار بتكرار هذه الخطوة حتى يتمرن الصقر على الإنتقال إلى المنقلة دون خوف.

وأشار النزهى الي ان المرحلة الثانية من مراحل تدريب الصقر هي " التلواح " والتي تعتبر مرحلة مهمة لتعويد الصقر على تحديد هدفه والإنقضاض عليه بحيث يقوم الصقار بوضع قطعة لحم على كومة من الريش ويلوح بها في السماء إلى أن ينقض عليها الصقر الذي يكون مربوطا مسبقا بخيط لحماية الصقار لتفادي أي خطر  لأن الصقر ما زال في مرحلة الترويض .

مشيرا الي ان طوال مدة ترويض الصقر يحافظ الصقار على قوة طائره وذلك بتغذيته بشكل منتظم للحفاظ على صحته مع الإنتباه إلى الحفاظ على عدوانية الطائر كي يكون قادرا على تتبع فريسته.