التوقيت الثلاثاء، 18 فبراير 2020
التوقيت 02:31 ص , بتوقيت القاهرة

فى ذكرى ميلادها ال106 فيديو نادر لمفيدة عبد الرحمن أول محامية مصرية احتفل بها جوجل

أشعل محرك البحث الشهير "جوجل" أكبر محركات البحث على الإنترنت، اليوم الاثنين، شغف المواطنين والعاملين بقطاع المحاماة بمصر بمحاولة التعرف والبحث عن مزيد من المعلومات حول المحامية المصرية مفيدة عبد الرحمن، التي كانت من أوائل المحاميات في مصر، وأول محامية تترافع أمام محكمة النقض في البلاد، عقب إعلانه الاحتفال بالبرلمانية والمحامية القديرة وطيبة الذكر لدى المصريين.
 
 
 
واستطاعت أعمال الراحلة المحامية والبرلمانية المصرية أن تدفع محرك البحث الشهير للاحتفال بذكرى ميلادها 106 كونها أحد أهم رموز الحركة النسائية في تاريخ مصر الحديث بالقرن الماضي.
 
وتعتبر المحامية مفيدة عبد الرحمن أول امرأة تمارس مهنة المحاماة بمصر، كما أنها أول سيدة تعمل بالمحاماه ترفع دعوى أمام محكمة عسكرية في مصر، بالإضافة إلى كونها أول امرأة ترفع دعوى أمام المحاكم بالصعيد.
 
 
وولدت مفيدة عبد الرحمن  بمحافظة القاهرة في منطقة الدرب الأحمر في 19 يناير 1914، حيث تم اختيار مفيدة عبد الرحمن للدفاع عن درية شفيق في المحكمة، حيث كانت درية شفيق قد تمكنت في فبراير 1951 من جمع 1500 امرأة سراً من مجموعتين نسائيتين رائدتين في مصر هما: بنت النيل والاتحاد النسائي المصري، لتنظيم مسيرة من الذين قاطعوا البرلمان لمدة أربع ساعات بعد أن تجمعوا هناك، مع سلسلة من المطالب المتعلقة بشكل رئيسي بالحقوق الاجتماعية والاقتصادية للمرأة.
 
وعملت مفيدة عبد الرحمن في الخمسينيات محامية دفاع فى محاكمات سياسية مشهورة تتعلق بمجموعة متهمة بالتآمر على الدولة وفي عام 1959، أصبحت عضوا في البرلمان عن الغورية والإزبكية (أحياء القاهرة).  كانت نائبة نشطة لمدة سبعة عشر عاماً على التوالي.
 
كانت المرأة الوحيدة التي شاركت في عمل لجنة تعديل قوانين الوضع للمسلمين التي بدأت في الستينيات ، كما أنها كانت عضوًا في مجلس إدارة بنك الجمهورية ونقابة المحامين ومجلس الاتحادات الجامعية والمؤتمر الوطني للاتحاد الاشتراكي والاتحاد الوطني ومجلس هيئة البريد، عملت أيضًا على تأسيس جمعية "نساء الإسلام" ، وشغلت منصب رئيسة الجمعية لعدة سنوات.