التوقيت الخميس، 14 نوفمبر 2019
التوقيت 05:05 ص , بتوقيت القاهرة

شاهد: فريق الركبي للمسنين باليابان ومهاجمهم صاحب ال86 عاما

مسنين يابانيين قرروا التغلب على المشاعر السلبية التي تصاحب هذه المرحلة العمرية من خلال ممارستهم لرياضتهم المفضلة.

حيث يلتقي العشرات من محبي رياضة الركبي في مركز أكواتس الذي تم إنشاؤه لدورة الألعاب الأولمبية لعام 2020، بطوكيو في اليابان لممارسة رياضتهم المفضلة بشكل دوريّ.

لكن أكثر ما يميز لاعبي الركبي في نادي فواكو بطوكيو أعمارهم المتقدمة بالمقارنة بمعايير هذه اللعبة الخشنة.

وتأسس نادي فواكو الياباني في عام 1948 و يعتبر واحداً من حوالي 150 نادياً يابانياً يضم رياضيين ممن تزيد أعمارهم عن 40 عاماً و أكبرهم عمراً و شغفاً هو المهاجم ريويتشي ناجاياما 86 عاماً.

ويقول ناجاياما الذي يعد أكبر لاعب يمارس الراكبي في النادي "خلال اللعب أنت تصارع وتعرقل زملاءك، لكن التجمع بعد انتهاء المبارة يكون ممتعا للغاية.

ويدرك ناجاياما كطبيب المخاطرة التي تحدق بشخص في سنه من ممارسة لعبة تحتاج إلى قدر كبير من الخشونة.

 

ويحاول نادي فواكو على موقعه الالكتروني تقديم النصائح إلى أعضائه المسنين بشان الاحتياطات اللازمة للحفاظ على صحتهم وعدم تعرضهم للاصابة كما يوفر عبر موقعه روابط لشركات تأمين على الحياة.

ويقول رئيس نادي فواكو إن ما يقارب 10 ألاف لاعب ركبي من جميع الفئات العمرية يتنافسون في جميع أنحاء اليابان ومن بينهم 300 لاعب مخضرم من المتقدمين بالسن.