التوقيت السبت، 16 يناير 2021
التوقيت 10:26 م , بتوقيت القاهرة

دراسة: قلة الاستمتاع بالموسيقى مرتبط بانفصال روابط فى المخ

 الاستماع للموسيقى
الاستماع للموسيقى

توصل فريق من الباحثين فى جامعة "برشلونة" بإسبانيا، بالتعاون مع "معهد مونتريال"، ومستشفى جامعة "ماكيجل" فى كندا، أن الأشخاص الذين لا يستمتعون بقدر كبير بالموسيقى عند الاستماع إليها قد أظهروا اتصالاً وظيفيًا منخفضًا بين المناطق القشرية المسئولة عن معالجة المناطق الصوتية ودون القشرية المتعلقة بالمكافأة.

وقام الباحثون - لفهم جذور"متلازمة عدم التلذذ بالموسيقى" - بتجنيد 45 من المشاركين الأصحاء الذين أكملوا استبيانا يقيسون من خلاله مستوى حساسيتهم للموسيقى، وقد تم تقسيمهم إلى ثلاث مجموعات استنادا لمستوى حساسيتهم للموسيقى وفحوى إجاباتهم.. وقد استمع المشاركون فى الدراسة إلى مقتطفات موسيقية داخل جهاز التصوير بالرنين المغناطيسى الوظيفى مع توفير تقييمات المتعة فى الوقت الحقيقي، وللتحكم فى استجابة المخ لأنواع المكافآت الأخرى، قام المشاركون أيضًا بمهمة المقامرة النقدية التى يمكنهم من خلالها الفوز أو الخسارة بأموال حقيقية.

وباستخدام بيانات الرنين المغناطيسى الوظيفي، وجد الباحثون أنه أثناء الاستماع إلى الموسيقى، قدمت مذاهب موسيقية معينة انخفاضًا فى نشاط بنية تحت القشرية الرئيسية لشبكة المكافآت؛ ومع ذلك فقد أظهرت مذاهب موسيقية معينة انخفاض التوصيلية الوظيفية بين المناطق القشرية المرتبطة بالمعالجة السمعية، وفى المقابل، أظهر الأفراد الذين لديهم حساسية عالية تجاه الموسيقى إمكانية اتصال محسّنة.