التوقيت الأربعاء، 24 يوليه 2019
التوقيت 12:46 ص , بتوقيت القاهرة

فيديو.. مزارع يقضى حياته فى حماية الدببة بالإكوادور

دببة
دببة

قام " دانيلو فاسكيز" وهو أحد المزارعين بالإكوادور بقضاء أيامه فى مراقبة الدببة، بسبب صدفة جمعت بينه وبين دببة "الأنديز"، فى عمر المراهقة، من فصيلة تشتهر بالدب "أبو نظارة"، ومنذ ذلك الوقت أصبح يقضى أيام حياته فى رعاية الدببة، ويحفاظ على وجودهم، لأنهم من الحيوانات المعرضة للإنقراض، وهى الفصيلة الأصلية الوحيدة فى جنوب أمريكا.

ويتهم الكثير من المزارعين الدببة بقتل قطعان الماشية، بالخطأ، وتقوم بإفساد محاصيل الذرة، ويسبب ذلك إقدام المزارعين على محاولة قتلها، فكان الرجل "فاسكيز" يدفع من ماله قيمة الخسائر التى يتكبدها المزارعون بسبب الدببة، إلى أن أصبحت التكلفة عالية.

قرر "فاسكيز" إنشاء مزار سياحى فى المزرعة الخاصة به يستقبل 80 زائرا كل أسبوع، وبنى بيت شجرة خشبى لمراقبة الدببة، بالإضافة إلى إنشاء "أرجوحة" من الحبال يستطيع من يركبها أن يرى الوادى، ويلتقط الكثير من الصور بجوار المناظر الخلابة، الأمر الذى أنجح المشروع.

أصبح المشروع يدر أمول كثيرة لتعوض المزارعين الذين تحولوا إلى الألفة مع تلك الحيوانات، وبدأت الدببة فى التكاثر، ولم يتم توجيه أى هجمات من الدببة على البشر فى هذه المناطق.

ويعمل الرجل فى الوقت الحالى باعتباره جزءا من "Big Mammals Conservation" المنظمة الإكوادورية المتخصصة فى الحفاظ على "الحياة البرية"، وتمولها منحة من الحكومة المحلية لدعم المنظمة بكاميرات تصور الحياة الخفية للدببة، التى تعد خجولة جدا من البشر، والتى تفر بمجرد شم رائحتهم.

6-25-2019 1-48-26 PM
 
6-25-2019 1-48-57 PM
 
6-25-2019 1-49-25 PM
 
6-25-2019 1-50-18 PM
 
6-25-2019 1-53-24 PM
 
6-25-2019 1-53-48 PM
 
6-25-2019 1-56-31 PM