التوقيت الأربعاء، 29 يونيو 2022
التوقيت 05:53 ص , بتوقيت القاهرة

توته توته .. يلا نسمع الحدوته .. 90 عاما على ميلاد أبلة فضيلة

أبلة فضيلة
أبلة فضيلة

يا ولاد يا ولاد.. تعالوا تعالوا.. علشان نسمع أبلة فضيلة راح تحكيلنا حكاية جميلة"، حبايبى الحلوين كان يا ما كان يا سعد يا إكرام ولا يحلى الكلام إلا بذكر النبى عليه الصلاة والسلام.. كلمات لا تزال عالقة في أذهان الكثير منذ الطفولة وحتى الشيب .

 

كلمات كان ينتظرها الأطفال مع دقات الساعة التاسعة، لسماعها من الأبلة فضيلة بصوتها المعتاد وكأننا في الحقيقة فهي قادرة بسلاسة علي سرد قصصها بطريقة شيقة تغذي عقل الأطفال إلي أن تصل إلي النهاية تمكنت بنصح الأطفال بطريقة بسيطة، فوضعت لنفسها خلال 60 عاما كرير تسير عليه وبعد انتهائها تختم بجملة توتة توتة خلصت الحدوتة ومن أشهر الحواديت  حسن واللبن، الثعلب المكار ،حكاية الكسلان ،بنت الفلاحة ،التاجر والرجل العجوز  تحتفل اليوم أبلة فضيلة بعيد ميلادها 90، أسمها الحقيقي فضيلة توفيق وشقيقة الممثلة محسنة توفيق، تخرجت من كلية الحقوق وتتلمذت علي يد بابا شارو في بداية حياتها في مكتب المحامي ووزير النقل وقتها حمدي باشا زكي .

رحلة أبلة فضيلة :

أختارها أستاذها حامد باشا زكي للعمل معه في مكتب المحاماة لمدة  24 ساعة فقط  وفي ذلك الوقت كان يتولى وزارة المواصلات وفي إحدى القضايا جاءت للمكتب وبعطفها حاولت الصلح بين الخصوم وهذا الموقف نقله أحد الزملاء للأستاذ حامد فعاتبها بشدة  وقال : مهنتنا تعتمد على الخلافات ولذا فأنت لا تصلحين للعمل في المحاماة من الأفضل أن تعملى في الإذاعة.

في عام 1953 حققت حلمها والتقت الرائد الإذاعي بابا شارو وقلت له أتمنى أن أعمل مذيعة للأطفال فاخبرني أنه يتولى هذا العمل وحده  بعد ذلك عينت بالإذاعة وكنت أقرا النشرة تعلمت من حسنى الحديدي كيف أقف وراء الميكرفون ومن يوسف الحطاب التمثيل  في عام 1959 تحقق حلمها حيث أنتقل بابا شارو للعمل في التليفزيون ومن هنا عملت  ببرنامج الأطفال.

وفي إطار ذلك يستعرض موقع دوت مصر أسرار طفولة  الأذاعية الكبيرة أبلة فضيلة  ومواقفها مع الفنانة القديرة فاتن حمامة زميلتها فى المدرسة :