التوقيت الخميس، 22 أغسطس 2019
التوقيت 07:43 م , بتوقيت القاهرة

توقعات بعاصفة شمسية قاتلة تضرب الأرض.. تعرف عليها

شمسية
شمسية

تعد العاصفة الشمسية من الظواهر الطبيعية، والذى يرجع العلماء سببها إلى نوع من أنواع الاصطدام بين "الجسيمات عالية الطاقة" والأرض، وتتكون هذه الجسيمات من "مليارات الأطنان من الغاز"، والمواد الأخرى التى تنطلق بسرعة فائقة إلى الفضاء، والتى تصل إلى العديد من الملايين الكيلو مترات في الساعة.

وتنطلق هذه الجسيمات على صورة سحب وتكون حالة من الفوران، حيث تتفجر الشمس وتعرف هذه الحالة بالتوهج الشمس، ويرتبط هذا التوهج بالبقع الداكنة التى تتواجد على سطح الشمس، وتتميز هذه المناطق التى تحدث فيها "العاصفة الشمسية" بانخفاض فى درجات الحرارة، ويكثف فيها النشاط المغناطيسى، الذى يمنع حمل الحرارة.

وتتفجر طاقة التوهج الشمسى، عند تقاطع الحقول المغناطيسية فى البقع الشمسية، ويؤثر هذا التوهج على الأرض، عندما يحدث فى الشمس المقابلة للأرض.

وكشف باحثون أن واحدة من أقوى العواصف الشمسية التي ضربت الأرض على الإطلاق، حدثت فى عام 660 قبل الميلاد، استنادًا إلى آثارها المحفوظة فى قلوب الجليد وحلقات الأشجار، ونشرت الدراسة المعنية بهذا الاكتشاف مؤخرا في الأكاديمية الوطنية للعلوم.

 

ووفقا لما ذكره موقع " Sciencenews" العلمى، عندما يتحول الحقل المغناطيسى للشمس، فإنه يطلق أحيانًا رشقات من الجسيمات المشحونة فى الفضاء، والتى تسمى أحداث البروتون الشمسية، وفيى أكثر العواصف الشمسية تطرفا، تم تسريع هذه الجسيمات المشحونة بشكل كبير من خلال التفاعلات مع الانبعاثات الشمسية الأخرى، وبالتالى حدثت عدة توهجات شمسية.

 

تاج

 

موضوعات متعلقة