التوقيت الثلاثاء، 19 مارس 2019
التوقيت 01:23 ص , بتوقيت القاهرة

خدع فى عيد الحب.. 143 مليون دولار خسائر على الإنترنت

 عيد الحب
عيد الحب

البحث عن الحب مشوار على الإنترنت، يلتقى مع الكثيرين فى "عيد الحب" وتوجه اللجنة الفيدرالية للتجارة بالولايات المتحدة، العديد من النصائح الـثمينة، ويبدأ الخداع بعد تبادل الهدايا عبر الانترنت، وأجمل هدايا عيد الحب وتبدأ بعدها الخسائر.

وبمناسبة عيد الحب تحذر الوكالة الناس من التعرض للاحتيال المالى، من الدخول فى علاقات عاطفية على "الانترنت"، حيث إنها تسلمت ما يزيد عن 21 ألف تقرير بسبب حوادث الاحتيال الرومانسية خلال عام 2018.

عيد الحب تشتد محاولات الاحتيال مداها، الأمر الذى دفع الوكالة إلى توضيح الخسائر المالية التى خلفتها "حوادث الاحتيال" العاطفى على الإنترنت، والتى وصلت إلى 143 مليون دولار خلال عام مضى.

 

وخرج الضحايا عن الصمت، بعد الإبلاغ إلى السلطات وفقدان الفرد منهم مبلغ يصل متوسطه إلى 2600 دولار.

 

وخسارة "ضحايا النصب العاطفى" 7 أضعاف، ما يخسره ضحايا الأنواع الأخرى من النصب، كما صرحت "الوكالة الأميركية"، وينشئ المحتال حسابات مزيفة على "الانترنت"، ثم يطلب مساعدة الضحايا، وذلك بالكذب وطلب الحاجة إلى مصاريف ونفقات للسفر، أو أى سبب أخر.

 

وكشفت الوكالة تعرض الأشخاص الأكبر سن، للإنفاق وفقدان الأموال عبر  الاحتيال الإلكترونى عليهم، بخسارة تجاوزت 70 إلى 10 آلاف دولار.

 

ويخبر المحتالون الضحايا الباحثون عن "الحب"، أنهم يسكنون فى أماكن بعيدة، خارج الولايات المتحدة، ويصدق المحبون، وفى هذه الحالة يستمروا فى إرسال الأموال، وتحذر الهيئة الأميركية من تحويل الأموال، والهدايا، إلى أشخاص، لم يسبق اللقاء بهم فى الواقع.