التوقيت السبت، 26 سبتمبر 2020
التوقيت 07:46 م , بتوقيت القاهرة

فيديو.. الخواجة "مانشينيلى" حلاق فى عمر الـ107 أعوام

 تبدو مهنة الحلاقة صعبة لا تحتاج أكثر من مقص وفرشاة أو مشط.. لكن الأمر ليس كذلك خاصة لو كان القائم عليها كبير السن، فهى تحتاج إلى رؤية واضحة وحركة يدين متزنة على الأقل، لذلك ليس عاديا أن يكون أكبر حلاق فى العالم يبلغ من العمر 107 عاما، ولا يزال يعمل فى مهنته بدوام كامل.
 
 
داخل صالون للحلاقة موجود بأحد المراكز التجارية شمال مدينة نيويورك الأمريكية، رحب أنطونى مانشينيلى، بالزبون التالى وأجلسه على كرسيه. وطلب الزبون منه أن يقص شعره كالمعتاد. الزبون السيد جون أوروك، يبلغ من العمر 56 عاما، يقول إنه لا يسمح لأحد أخر بأن يلمس شعره، مشيرا إلى أن مانشنيلى يقص الشعر منذ قرن.
 
 
وتقول صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية، التى نشرت تقرير عن القصة إن مانشينيلى يبلغ من العمر 107 عاما ولا يزال يعمل بدوام كامل، خمسة أيام فى الأسبوع من الظهيرة حتى الثامنة مساء، وكان يعمل فى الحلاقة منذ أن كان فى الحادية عشر من عمره وقتها كان الرئيس الأمريكى هو وارين هاردنج.
 
 
فى عام 2007، عندما كان عمره 96 عاما، دخل موسوعة جينيس القياسية كأكبر حلاق عامل فى العالم. ومنذ هذا العام، وهو يتلقى التهانى. ويمتلك مانشينيلى ببنية متناسقة ويد ثابثة وشعر طويل، وإن كان أبيض بالكامل. يقضى معظم يومه واقفا على قدميه مرتديا زوج من الأحذية الجلدية السوداء المتشققة.
 
 
وتقول صاحبة المحل جين دينزا إن الناس يأتون ثم يخرجون عندما يعرفون سنه. لكنه لم يمرض أبدا، لدى شباب يعانون من مشاكل فى الركبة والظهر، لكنه يظل يعمل، ويستطيع أن يقوم بقص الشعر أكثر مما يفعل صبى فى العشرين، هم ، الشباب، يجلسون هناك ينظرون فى هواتفهم وهو يظل يعمل.
 
 
وعن سر عمره الطويل، يقول مانشينيلى إنه لم يدخن أبدا ولا يكثر فى تناول الكحوليات. ويقول إنه يتناول الإسباجتى الرقيقة حتى لا يكتسب دهونا. ويحتفظ بكافة أسنانه ولا يحصل على دواء بشكل يومى، لم يكن بحاجة إلى نظارات أبدا ولا تزال يديه ثابتة عند تصفيف الشعر.
 
 
ويتابع قائلا إنه يذهب إلى الطبيب فقط لأن الناس يطلبون منه ذلك، وحتى الطبيب لا يفهم هذا، فهو لا يعانى من أى شىء.
 
 
وعن سبب استمراره فى العمل، يقول إنه يريد أن يساعد نفسه على البقاء مشغولا بعد وفاة زوجته فى عمر السبعين قبل 14 عاما، ويقوم بزيارة قبرها يوميا قبل العمل. ويعيش الرجل العجوز وحيدا بالقرب من متجره، يذهب إلى عمله وهو يقود السيارة، ويطبخ وجباته بنفسه ويشاهد التلفاز، ومن أشد معجبى المصارع، وهو مكتفى ذاتيا، ويقوم بقص الشجيرات فى منزله بنفسه دون مساعدة.
 
 
ويقول عنه ابنه بوب مانشيلينى، البالغ من العمر 81 عاما إنه لا يسمح لأحد بأن يصفف له شعره بل يقوم بقص شعره بنفسه.. ليس هذا فقط بل يتسوق بنفسه ويغسل ملابسه ويدفع فواتيره دون مساعدة من أحد.
 
 
 
 

لمزيد من الفيديوهات الإخبارية والرياضية والسياسية والترفيهية