التوقيت الأربعاء، 30 سبتمبر 2020
التوقيت 10:26 م , بتوقيت القاهرة

فيديو|هروب اللاعبين من المنتخب .. بين الحقيقة والسراب

مازالت أزمات انضمام اللاعبين للمنتخب الوطني، تواصل الظهور بقوة في ساحة الكرة المصرية، ولا تختفي تلك الظاهرة مع الأجهزة الفنية التي تولت القيادة الفنية للمنتخب الوطني خلال السنوات العشر الأخيرة.


المثير في الأمر أن وقائع هروب اللاعبين من الانضمام للمنتخب الوطني تكون دائما ما بين الحقيقة والسراب، حيث يوجد لاعبين يتعمدون بالفعل الهروب من ارتداء قميص المنتخب ويكون ذلك الأمر حقيقة واضحة للجميع، ولكن على أرض الواقع يتحول الأمر إلى سراب ولا توجد أدلة كافية لتوقيع عقوبات ضد هؤلاء اللاعبين.


ومع تولي الأرجنتيني هيتكور كوبر القيادة الفنية للمنتخب الوطني، بدأت وقائع اتهامات الهروب من الانضمام للمنتخب تواجهه مبكرا جدا، وقبل أول مباراة ودية أمام غينيا الإستوائية المقرر لها مساء غد الخميس، جاء الظهير الأيسر محمد عبد الشافي المحترف في صفوف أهلي جدة السعودي، ليكون أول اللاعبين المتهمين بالهروب من الانضمام للمنتخب. 


ويستعرض "دوت مصر" أبرز اللاعبين الذين دار الجدل حول اتهامهم بالهروب من الانضمام للمنتخب، سواء بسبب خلاف مع أندية هؤلاء اللاعبين أو لأسباب أخرى .


حسني عبدربه وأحمد فتحي


في عام 2003 وأثناء بداية الثنائي حسني عبد ربه وأحمد فتحي لاعبا الإسماعيلي في ذلك التوقيت، دار صراع كبير بين منتخب الشباب الذي كان يقوده حسن شحاتة، والنادي الإسماعيلي، بسبب رغبة إدارة الدراويش في الاحتفاظ باللاعبين النابغين منذ الصغر لخوض منافسات البطولة الإفريقية، وتمسك المعلم بالحصول على خدمات اللاعبين في أمم إفريقيا للشباب عام 2003 التي أقيمت في بوركينا فاسو، وحقق الفراعنة لقبها في ذلك التوقيت، ووقتها وصل الأمر إلى إخفاء اللاعبين حتى لا ينضموا لصفوف المنتخب، الذي تحول لجهاز شرطة ووجد اللاعبين وسافرا معه إلى بوركينا فاسو، وتألق ذلك المنتخب في منافسات كأس العالم للشباب أيضا.



محمد بركات


بالرغم من مشاركة نجم الأهلي السابق محمد بركات، في حصد المنتخب الوطني لبطولة أمم إفريقيا 2006 التي أقيمت بالقاهرة، إلا أن علقته توترت مع حسن شحاتة المدير الفني للمنتخب الوطني حتى عام 2012، وبدأ الزئبقي يتحجج بعدم انضمامه للمنتخب بسبب الإصابات وعدم قدرته على اللعب بأرض صلبة، ولم يسطيع أحد إدانة بركات، حتى اعتزل اللعب الدولي بصفة نهائية.



محمد زيدان


نجم المنتخب الوطني السابق محمد زيدان واحد من اللاعبين الذين طالتهم اتهامات الهروب من المنتخب، خاصة أثناء فترة تولي الأمريكى برادلى القيادة الفنية للفراعنة، ووصل الأمر إلى اتخاذ المدرب الأمريكى قرار بعدم ضم زيدان للمنتخب، طوال فترة تواجده على رأس القيادة الفنية للفراعنة.



محمد عبد الشافي


المحترف المصري في صفوف أهلي جدة السعودي، جاء  دوره ليكون أحد أبطال مسلسل الهروب، قبل ودية غينيا الإستوائية المقرر لها غدا الخميس، فنظرا لإنشغال أهلي جدة بخوض مباراة الطائي اليوم الأربعاء، في دور الـ16 بكأس خادم الحرمين الشريفين، تم إخفاء خطاب طلب انضمام اللاعب للمتخب الوطني، حتى يشارك في لقاء الطائي ويطير بعدها للقاهرة، ومن ثم يصل قبل المباراة الودية بساعات قليلة.