التوقيت الخميس، 25 فبراير 2021
التوقيت 01:06 ص , بتوقيت القاهرة

أزمة فى اتحاد الكرة حال تأجيل مباراة الزمالك والرجاء.. تعرف على السبب؟

مباراة الزمالك و الرجاء
مباراة الزمالك و الرجاء
تواجه اللجنة الخماسية باتحاد الكرة أزمة جديدة تتمثل فى موعد إنهاء بطولة الدورى الممتاز، فى موعدها المحدد يوم 31 أكتوبر الجارى، وذلك بعد اقتراب مباراة الزمالك والرجاء بنصف نهائى دورى أبطال أفريقيا من التأجيل لتقام أحد يومى 30 أو 31 من الشهر الجارى.

وقال مصدر داخل اتحاد الكرة، لـ"اليوم السابع"، "إن هناك حالة من الغموض والتخبط فى موعد إنهاء الدورى، حال تأجيل الاتحاد الأفريقى للقاء الزمالك بشكل رسمى، سنواجه أزمة فى موعد مباراة الزمالك والإسماعيلى بالجولة الأخيرة لبطولة الدورى، وهذه الأزمة قد تؤدى لإنهاء الدورى أحد أيام 21 أو 22 نوفمبر المقبل بسبب نهائى دورى أبطال أفريقيا يوم 6 نوفمبر حال تأهل الزمالك للنهائى، ومن بعده التوقف الدولى للمنتخب فى الفترة من 9 إلى 17 نوفمبر.

وأضاف المصدر "الحل الوحيد لإنهاء البطولة فى موعدها هو موافقة الزمالك على خوض لقاء الإسماعيلى يوم 24 أو 25 أكتوبر الجارى، لكن هناك تخوفا من رفض الزمالك تمسكاً بمبدأ تكافؤ الفرص وهو أن يخوض بيراميدز مواجهته أمام المقاولون العرب فى نفس الموعد".

وأوضح المصدر "الزمالك يتصارع مع بيراميدز على المركز الثانى لمسابقة الدورى، وبعد تأهل بيراميدز إلى نهائى كأس الكونفيدرالية المقرر إقامته يوم 25 أكتوبر الجارى أمام نهضة بركان المغربى، فإنه من المستحيل إنهاء الدورى فى موعده إذا تمسك الأبيض بمبدأ تكافؤ الفرص".

وأكمل المصدر "حال صدور قرار رسمي بتأجيل لقاء الزمالك والرجاء، فالمباراة ستقام يومي 30 أو 31 أكتوبر الجارى ونهائي دورى الأبطال سيكون في موعده 6 نوفمبر المقبل، ومن المعروف أن المنتخب الأول سيبدأ معسكره يوم 9 من الشهر ذاته استعداداً لمواجهتي توجو يومي 14 و17 بنفس الشهر، على أن تعود البعثة إلى القاهرة يوم 18 وهو ما يؤكد أن الدوري سينتهي يوم 21 نوفمبر المقبل حال تمسك الأبيض بمبدأ تكافؤ الفرص".