التوقيت الثلاثاء، 22 سبتمبر 2020
التوقيت 02:19 م , بتوقيت القاهرة

الدورى الإيطالى يجهز خطة بث تلفزيونى خاص لكبار السن قبل العودة

سبادافورا وزير الرياضة الإيطالى
سبادافورا وزير الرياضة الإيطالى
كشف فينتشينزو سبادافورا وزير الرياضة الإيطالى، عن مفاجأة سارة للمسنين وكبار السن فيما يتعلق ببث مباريات الكالتشيو لمنحهم الفرصة لمشاهدة الأندية التي يشجعونها، وتقرر عودة منافسات الدوري الإيطالى بشكل رسمي 20 يونيو الجاري ، فيما تستأنف مباريات كأس إيطاليا 13 يونيو، وذكرت صحيفة "لاجازيتا ديللو سبورت"الإيطالية، إن سبادافورا وزير الرياضة الإيطالى وافق على فكرة بث المباريات مجانًا في مساكن كبار السن مثلما يحدث في إسبانيا، مؤكدًا على بدء المناقشات حول تنفيذ هذة الخطة.

من جانبه، قال سبادافورا، "أوافق تمامًا على الاقتراح وهناك مناقشات جارية بالفعل مع جهات البث المختلفة وسوف أقدم لهم هذا الطلب بلا شك"، وأضاف وزير الرياضة الإيطالى، "الأمر موضع ترحيب الجميع وسيتم العمل على جعله مكننًا بالفعل على المستوى الفني".

اختتم سبادافورا تصريحاته، قائلاً، "أعتقد وأنه لابد أن نتمكن من تقديم المنتج للأجيال الأكبر سنًا الذين تأثروا بشدة من تأثير فيروس كورونا ويجب أن نمنحهم الفرصة للترفيه وإظهار عواطفهم الرياضية".

من ناحية أخرى، أكد عالم الفيروسات الإيطالي فينتشنزو ساليني، والذى يعد أحد أعضاء اللجنة الطبية بالإتحاد الإيطالي لكرة القدم، أن البروتوكول الطبي الخاص بمباريات الدوري الايطالي والمتعلق بالحجر الصحي لمدة 14 يومًا  للاعبين، يمكن أن يتغير وذلك بعد ضعف فيروس كورونا في البلاد وتراجع أعداد الإصابات والوفيات.

ويتضمن البروتوكول الطبي لاستئناف الدوري الإيطالي من 20 يونيو فترة عزل تلقائية لمدة 14 يومًا للفريق بأكمله في حالة ظهور اختبار إيجابي لأحد اللاعبين لفيروس كورونا ، وليس فقط الشخص الذي أصيب بالمرض.

وتسود حالة من القلق بين الأندية الإيطالية، حيث مع وجود هذه القاعدة ، يمكن أن يؤدي اختبار إيجابي واحد بين اللاعبين أو الموظفين إلى إيقاف البطولة بأكملها.

وقال ساليني لشبكة "راي سبورت" الإيطالية: "إذا توقف أكثر من فريق، فعندئذ سيكون هناك مشكلة ، ولكن مع فريق واحد على الأرجح سيكون لديهم الوقت لإنهاء البطولة".

أضاف: "بعد العديد من الصعوبات ، يتجه مسار الفيروس إلى أسفل الآن ، لذلك هناك ظروف سريرية ووبائية تشير إلى أن الفيروس يضعف، نحن لا نعرف لماذا حدث ذلك ، من المفترض أن الحرارة قد أثرت عليه ، أو ربما يكون الفيروس قد تحور، الحقيقية هي أنه لم يعد لدينا أي مرضى في العناية المركزة في مستشفى سان رافاييل في ميلانو ".

ومع فقدان القوة للفيروس وحالات جديدة تظهر أعراضًا طفيفة ، فهل من الممكن تغيير بروتوكل الدوري الايطالي بدخول اللاعب المصاب فقط في الحجر الصحي، ورد ساليني: "نحن نحاول أن نرى كيف يتطور الوضع ، ولكن مع انخفاض الفيروس ، يمكننا تغيير القاعدة بمرور الوقت.،على أي حال ، ما زلت أعتقد أن الموسم يمكن أن ينتهي".

ويتصدر يوفنتوس جدول ترتيب الدورى الإيطالى خلال الموسم الحالى برصيد 63 نقطة، متفوقا بفارق نقطة واحدة عن لاتسيو، صاحب الوصافة برصيد 62 نقطة، بعد مرور 26 جولة.