التوقيت الجمعة، 29 مايو 2020
التوقيت 09:40 ص , بتوقيت القاهرة

فيديو.. سارة عصام لاعبه ستوك سيتى من الحجر الصحى: أنا حاسه بالأمان ومبسوطه جدا

سارة عصام
سارة عصام
وجهت سارة عصام ، لاعبه كرة القدم ، المحترفة في نادي ستوك سيتي الإنجليزي، رسالة شكر إلى الأطباء والعاملين في مطار القاهرة، كما شاركت تجربتها في الحجر الصحى، حيث تتواجد في فندق بجوار مطار القاهرة، منذ وصولها من العاصمة البريطانية لندن، مشيرة أن الوجبات في الفندق على أعلى مستوى على نقيض ما يروجه له. 

وقالت سارة عصام، في رسالتها من خلال فيديو عبر حسابها بموقع انستجرام:"أنا في فندق بالقرب من مطار القاهرة، وكنت في طائرة مصر للطيران، التي جاءت إلى مصر أول أمس، بصراحة كنت عاوزة أشارك بتجربتى وأشكر القائمين على النظام اللى نظمه المسئولين في المطار، والعاملين في الفندق والأطباء اللى بيكشفوا علينا مرتين في اليوم بالفندق".

 

وأضافت :"أن الكل يتعامل باحترام وابتسامة وإيجابية في وسط الظروف اللى نعيشها، من أول ما نزلنا من الطائرة، الضباط قسمونا مجموعات كل مجموعة مكونه من 30 شخص ولها ضابط مسئول عنها وعملنا اختبار ودخلنا الشنط، وكان كل الأمورتتم بنظام وكل حاجة عدت بشكل كويس".

سارة عصام
سارة عصام

وتابعت بعد الدخول إلى الفندوق، قائلة:"بعد دخولنا الفندق الناس بدأت الناس تتجاوز على الضباط وقالو أنهم مش عاوزين يدفعوا فلوس.. قبل دخولنا الطائرة كان كل حد فينا موقع على ورقة أن هيدفع حق الفندق الـ 14 يوم بقيمة 900 جنيه في اليوم زى ما قولنا هناك وبعدين للأسف كان فيه ناس تتجاوز بشكل سيئ على الحكومة والمسئولين في المطار، وأنا بجد أقدرهم واحترمهم لأنهم لم يردوا على التجاوزات والألفاظ وكان هناك ثبات إنفعالي كبير يشكروا عليه.. وقالوا أنهم مالهمش دعوة".

وأوضحت:" الناس بدأت تأخذ الباسبورات بتاعتها من على الترابيزات ودخلنا أواضنا، وقاولوا لينا أنهم هيعملوا مكالمات لأننهم مايعرفوش حاجة على موضوع الدفع.. كلنا دخلنا الغرف وما حدش فينا دفع جنيه الأكل بتقدم كل يوم على باب الغرف بره 3 وجبات في اليوم.. وأرسلوا لينا ورقة فيه البرنامج طوال الـ 14 يوم.. حاجة أنا فخورة بيها وبالطبع أحنا في ظروف في العالم كله دلوقتى.. بس لما الواحد يكون في وسط أهله ده بتفرق، أنا حاسه بالأمان ومبسوطه جدا.. رجعونا من إنجلترا وبشكر الطاقم كله في الأوتيل.. الأكل مش ملوث ولا حاجه وكويس جدا.. ويارب نعدى الفترة ده بسلام ".