التوقيت الثلاثاء، 02 يونيو 2020
التوقيت 10:44 م , بتوقيت القاهرة

سقوط الكبار يمنح الفرصة لأبطال جدد بدوريات أوروبا

 مانشيستر سيتى
مانشيستر سيتى

 

شهدت مباريات مطلع الأسبوع سقوطا جماعيا لأبطال دوريات أوروبا الموسم الماضى، حيث تعانى معظم الأندية الكبار من مسلسل "نزيف النقاط".

وتلقى مانشستر سيتى حامل لقب الدورى الإنجليزى الهزيمة الرابعة فى البريميرليج من مانشستر يونايتد بنتيجة 1 – 2 وسط جماهيره.

كما فشل بايرن ميونخ فى تحقيق الفوز للمباراة الثانية على التوالى بالدورى الألماني، عقب سقوطه أمام مضيفه بوروسيا مونشنجلادباخ بنتيجة 1 – 2.

 

ليتراجع بايرن ميونخ إلى المركز السابع فى جدول ترتيب الدورى الألمانى بعدما توقف عند 24 نقطة، بينما حافظ بوروسيا مونشنجلادباخ على صدارة الترتيب بوصوله للنقطة 31.

وتذوق يوفنتوس مرارة الهزيمة للمرة الأولى فى النسخة الحالية من مسابقة الدورى الإيطالى "الكالتشيو" أمام لاتسيو بنتيجة 1 – 3، ليتجمد رصيد يوفنتوس عند 36 نقطة بالمركز الثانى، خلف الإنتر صاحب الصدارة بفارق نقطتين.

وتبدو تلك الخسائر الجماعية فى نفس اليوم مؤشرا لمشاهدة أبطال جدد فى دوريات أوروبا هذا الموسم للأسباب التى نستعرضها فى المقطع التالى..