التوقيت الأحد، 21 يوليه 2019
التوقيت 10:57 م , بتوقيت القاهرة

انوبيس.. إله الموتى عند الفراعنة أيقونة افتتاح أمم أفريقيا

وقع الاختيار على تمثال انوبيس إله الموت عند القدماء المصريين أيقونة حفل افتتاح بطولة الأمم الأفريقية 2019، يوم الجمعة المقبل فى استاد القاهرة، وخلال السطور المقبلة نعرف من هو انوبيس.

وانوبيس هو إله التحنيط أو إله الموتى وكان دائما يتمثل فى جسد إنسان برأس حيوان ابن آوى بلون أسود.

يقول الباحث فى الآثار المصرية على  أبو دشيش: لُقب انوبيس بحامى القبور، فكان يحمى مقابر الموتى من فوق الجبال غرب ضفاف نهر النيل فى طيبة، حيث كان المصريون يدفنون موتاهم دائما فى الغرب.

والمعبود انوبيس هو الابن الرابع للمعبود "رع"، وقد رأى المصريون فى ابن آوى العدو اللدود لجثث الموتى، حيث يقوم بنبش القبور والعبث بالجثث، ولعل ذلك كان السبب وراء تقديسه كرب للموتى وحامٍ للجبانة، وذلك اتقاء شره.

أما عن وظائف انوبيس، فقال على أبو دشيش: لعب المعبود انوبيس أدوارا بالغة الأهمية فى محكمة الموتى، حيث اعتبر هو المسئول عن وزن قلب المتوفى فى قاعة المحكمة، إذ يقوم باستقبال المتوفى فى قاعة "أوزير"، ويصور عادة أسفل الميزان واقفًا أو راكعًا.

وتابع، كذلك فقد لعب دورًا رئيسًا فى عملية التحنيط، والذى يعد أهم أدواره، إذ يقوم بعملية تطهير الجثة ودهنها وتحنيطها، ثم لفها فى اللفائف الكتانية، وقد ارتبط بعملية التحنيط من خلال دوره فى تحنيط المعبود "أوزير" فى أسطورة "أوزير" .

كما ارتبط بشكل واضح بصيغ التقدمة الجنائزية  فى مقابر الأفراد من عصر الدولة القديمة، والتى سجلت على الأبواب الوهمية، وأعتاب المداخل، واللوحات الجنائزية.

واتحد "أنوبيس" مع الملك فى "نصوص الأهرام"، حيث كان الملك يوصف بأن له جسد "آتوم"، ووجه "أنوبيس"، كما أنه اعتبر الابن الملكى المسئول عن تحنيط الملك المتوفى.

واختتم الباحث فى الآثار المصرية قائلا : كما ارتبط انوبيس بأبناء "حورس" الأربعة، والذين أطلقت أسماؤهم على الأوانى الكانوبية الخاصة بالتحنيط، وخُص كل واحد منهم بحماية محتويات أحد هذه الأوانى.