التوقيت الخميس، 21 فبراير 2019
التوقيت 05:51 م , بتوقيت القاهرة

تطبيق Experience Mecca يعرض قصة "أصحاب الفيل" بتقنية VR

تعتزم BSocial الشركة المصممة لتطبيق Experience Mecca تطوير حزمة كاملة من التجارب الافتراضية باستخدام تقنيات 360 فيديو، ومنها قصة "أصحاب الفيل" ضمن تطبيق "تجربة القرآن".


ومن المنتظر أن يكون هذا الإصدار مختلفا عن سابقه من الناحية التقنية، حيث قدم المطورون ثلاثي الأبعاد التجربة إلى 360 فيديو بدلا من التجوال المجاني للحصول على أفضل جودة للمحاكاة والتصوير.


ويبرز تطبيق Experience Mecca كواحد من تطبيقات الواقع الافتراضي الرائدة من أجل التعليم والتربية وترسيخ القيم الدينية بفضل ما يمتلكه من خصائص مميزة تساعد المستخدم على محاكاة الواقع ونقل الصورة الذهنية الصحيحة لما ينبغي أن تكون عليه ممارسة الشعائر الدينية الإسلامية.


ويعتبر استخدام الواقع الافتراضي بمثابة خطوة أساسية لتحديث التعليم والنظم التربوية من خلال خلق بيئة تعليمية فعالة، وتشجع المتعلمين على التخيل والتساؤل حول الحقائق العلمية الواقعية وبالتالي مساعدتهم على تغيير سلوكياتهم. وتتجه العديد من الشركات والأفراد على مستوى العالم الى تبنى هذه التقنية. ويمكن لمبدعي المحتوى الآن استخدام التقنيات الافتراضية لإطلاق العنان إبداعهم خارج المكان والزمان.


يقول إيهاب فارس المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة BSocial: "يخطو المطورون المصريون خطوات ثابتة لمواكبة معايير التكنولوجيا العالمية، وقد وجدت العديد من شركات التكنولوجيا المصرية الناشئة طريقها نحو النجاح الإقليمي والدولي من خلال تجارب تصميم وتطوير وتوزيع التقنيات والخدمات المبتكرة".


وأوضح :" أنه منذ اعطاء الضوء الأخضر لإطلاق التطبيق  شهدنا إقبالاً ساحقاً على متجر "أوكولوس" حيث كان مؤشر الأداء الرئيسي هو الحصول على 10 الاف مشترك في السنة الأولى، ولكن وصل إلى ما يزيد عن 165 ألف مشترك في العام نفسه، وتم تشغيل 32270 ساعة في تجربة الشعائر الدينية في مكة المكرمة".


ترتكز فكرة تطبيق Experience Mecca على إثبات مدى أهمية تجارب الواقع الافتراضي في عملية التعلم الإبداعي، وجعلها ممتعة ومسلية للمستخدمين، بغض النظر عن خلفياتهم.


وقد بدأت رحلة نجاح هذا التطبيق مع حصوله على شهادة الاعتماد من "اوكولس VR" عملاق تكنولوجيا الواقع الافتراضي وإحدى شركات فيسبوك.


يذكر أن التطبيق تلقي عدة تعليقات إيجابية على "يوتوب" بعد ساعات قليلة فقط من بدء التشغيل. وزاد التفاعل في "الفيسبوك" بشكل ملحوظ، حيث أوصى عدد من المستخدمين من جميع أنحاء العالم أسرهم وأصدقائهم بتجربته بالإضافة إلى الإشادات التي حصل عليها من عدد من المواقع ذات الصلة التكنولوجيا مثل: فر غامر، ورديت.