التوقيت السبت، 03 ديسمبر 2022
التوقيت 01:34 ص , بتوقيت القاهرة

البورصة المصرية تروج لـ"قمة مارس" في لندن

سافر اليوم الثلاثاء، رئيس البورصة المصرية، الدكتور محمد عمران، إلى العاصمة البريطانية، لندن، بدعوة من مؤتمر الشرق الأوسط "Middle East Congress"، والذي يستعرض فرص الاستثمار في ظل الوضع السياسي الراهن بالمنطقة، في إطار الاستعدادات التي تقوم بها البورصة المصرية للمؤتمر الاقتصادي.


وقال رئيس البورصة، الدكتور محمد عمران، إنه سيركز خلال المؤتمر على فرص الاستثمار المتاحة في الاقتصاد المصري والبورصة المصرية، مؤكدا أنه لا شاغل للبورصة المصرية خلال الأيام المقبلة سوى الترويج للمؤتمر الاقتصادي المصري، والذي نأمل أن يكون إنطلاقة جديدة للاقتصاد المصري بوجه عام.


وأضاف عمران: "نتفهم جيدا كيف يفكر المستثمر الأجنبي"، مؤكدا "من المهم أن يشعر المستثمر الأجنبي برؤية واضحة لمستقبل الاستثمار في مصر"، مشيرا إلى أن إظهار التزام الحكومة بدعم وضمان المستثمر الجاد خطوة هامة.


وأوضح أن اللقاء المباشر مع المستثمرين يسمح بتوضيح صورة أفضل عن الوضع الاقتصادي في الدولة، والذي يمكن ألا يدركه المستثمر الأجنبي، فالاقتصاد بدأ في التحرك الإيجابي خلال الفترة الأخيرة.


وأكمل عمران: "أتصور أن البورصة ستكون مفتاح هام للترويج للاقتصاد المصري خلال الفترة القادمة"، لافتا إلى أن البورصة من القطاعات التي تعكس بشكل كبير توقعات ورؤية المستثمرين تجاه الوضع الاقتصادي والسياسي، لذلك لابد من إبراز أداء البورصة الطيب خلال الفترة الأخيرة كمؤشر على اقتراب تعافي الاقتصاد.


ونوه بأن البورصة أسهمت بشكل كبير في توفير التمويل لعدد كبير من الشركات خلال السنة الأخيرة، ما أسهم بشكل كبير في مساعدة تلك الشركات على التوسع والنمو.


ويحل رئيس البورصة كمتحدث رئيسي في اليوم الأول للمؤتمر في جلسة تناقش دور البورصة في التنمية وخلق فرص العمل.


كما يستعرض عمران خلالها الدور الذي قامت به البورصة المصرية في دعم الاقتصاد المصري، وكيفية استفادة الشركات من فرص التمويل المتاحة في البورصة، كما يركز على استعراض آخر تطورات الوضع الاقتصادي في مصر وجهود تحسين مناخ الاستثمار.


ويحضر المؤتمر عدد كبير من المسؤولين من المنطقة في مقدمتهم وزير الاستثمار المصري أشرف سالمان، ونائب رئيس الهيئة العامة السعودية للاستثمار، الأمير سعود الفيصل، بالإضافة إلى عضو البرلمان البريطاني  "Tobias Ellwoo"، وعدد من التنفيذيين لأكبر الشركات وبنوك الاستثمار في المنطقة.