التوقيت الثلاثاء، 15 أكتوبر 2019
التوقيت 11:49 ص , بتوقيت القاهرة

قطاعات قيادية تضغط على مؤشر "دبي" ليغلق على تراجع 3.6%

اختتم سوق "دبي" المالي، تعاملات جلسة اليوم الإثنين، على تراجع ملحوظ، مغلقا عند مستوى 3723.21 نقطة، بتراجع نسبته 3.6%، مقارنة بإغلاقه في الجلسة السابقة، عند مستوى 3862.25 نقطة، وخسائر 139.04 نقطة، وجاءت هذه التراجعات بضغط من قطاعات السوق التي غلب عليها اللون الأحمر، وتصدر هذه التراجعات القطاعات القيادية في السوق، مثل قطاع العقارات، قطاع الاستثمار، وقطاع البنوك.


تراجع بقيم وأحجام التداول


وسجلت حركة تداولات السوق نموا، إذ بلغ حجم تداولاته 404 ملايين سهم، مقارنة بـ280.9 مليون سهم، في الجلسة الماضية، ونمو نسبته 43.8%، كذلك ارتفعت قيم التداول بنسبة 36.7%، بعد أن بلغت نحو 729.7 مليون درهم، بنهاية تعاملات اليوم، مقابل 533.7 درهم الجلسة السابقة.


سهم "ماركة" الأكثر ارتفاعا


وجرى التداول على أسهم 35 شركة، ارتفع منها 3 أسهم فقط، فيما تراجع 30 سهما، واستقرت بقية الأسهم عند مستويات الإغلاق السابقة، وتصدر الارتفاعات سهم "ماركة"، بنسبة 4%، بالغا مستوى 1.30 درهم، بينما تصدر سهم "تكافل الإمارات" الأسهم الأكثر تراجعا، بنسبة 8%، وسعر 0.920 درهم.


"دبي الإسلامي" أنشط القيم 


وعن أنشط الأسهم من حيث قيم وأحجام التداولات، جاء سهم بنك "دبي الإسلامي" على رأس الأسهم، مسجلا قيم تداولات 150.9 مليون درهم، فيما تصدر سهم "بيت التمويل الخليجي"، الأسهم من حيث أحجام التداول مسجلا 119.3 مليون سهم.


قطاع الاستثمار يتراجع 6%


وغلب اللون الأحمر على أداء قطاعات السوق، ليتراجع 7 قطاعات من أصل 9 قطاعات، وجاء على رأس هذه التراجعات، قطاع الاستثمار بتراجع نسبته 6.3%، تلاه قطاع العقارات بنسبة 4%، وحل ثالثا قطاع البنوك بخسائر 3.4%، في الوقت الذي اقتصرت فيه الارتفاعات على قطاع واحد فقط، هو قطاع السلع بارتفاع نسبته 0.2%، واستقر قطاع الصناعة.