التوقيت السبت، 26 سبتمبر 2020
التوقيت 10:38 م , بتوقيت القاهرة

تباين أسواق الخليج وهبوط بورصة السعودية بفعل نتائج أعمال ضعيفة

تباين أداء أسواق الأسهم الخليجية يوم الخميس بعد الإعلان عن نتائج أعمال متباينة للربع الأخير من 2014 بينما تباطأ صعود البورصة المصرية بعد ثلاث جلسات متتالية من المكاسب القوية.


ونزل مؤشر البورصة السعودية 1.1% وكان سهم مصرف الراجحي أكبر الخاسرين في المؤشر بهبوطه 4.9% بعد إعلانه أرباحا دون التوقعات في الربع الأخير من 2014. وتراجع صافي ربح البنك 1.8% إلى 1.52 مليار ريـال (405 ملايين دولار) في حين كان محللون قد توقعوا ارباحا قدرها 1.70 مليار ريـال.


وقال الراجحي -ثاني أكبر البنوك المدرجة في السعودية- إن مجلس إدارته يوصي بتوزيع حصة ربح نقدية قدرها 0.75 ريال للسهم عن النصف الثاني من 2014 انخفاضا من ريال للسهم صرفها البنك عن نفس الفترة من 2013.


وتراجع سهم البنك الأهلي التجاري أكبر مصرف في المملكة 1.5% بعدما أعلن أرباحا صافية بلغت 1.83 مليار ريال في الربع الأخير من العام الماضي لتأتي دون توقعات المحللين التي بلغ متوسطها 1.94 مليار ريال.


في الوقت نفسه وجد قطاع البتروكيماويات دعما في تعافي أسعار النفط واستقر مؤشره في السوق التي سجلت أداء ضعيفا. وقفز سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) 1.6 بالمئة.


وارتفع مؤشر سوق دبي 0.8% مع صعود معظم الأسهم في الإمارة. وكان سهم أرابتك العقارية هو الأكثر تداولا وارتفع 0.3% قبل اجتماع يعقده مجلس إدارتها في وقت لاحق الخميس لمناقشة مشروعات الشركة.


وتراجع المؤشر العام لسوق أبوظبي 0.6 بالمئة مع نزول أسهم معظم البنوك. وهبطت أسهم بنك أبوظبي الوطني 5.4% وبنك أبوظبي التجاري 1.8%.


وخسر مؤشر السوق القطرية 0.1% مع نزول أكبر سهمين وهما سهم صناعات قطر وسهم بنك قطر الوطني اللذين تراجعا 0.8 و0.7% على الترتيب.


وبلغت خسائر سهم صناعات قطر 17.6% منذ بداية الأسبوع بعد أن اقترحت الشركة يوم الخميس الماضي خفض توزيعات الأرباح بينما أعلن بنك قطر الوطني يوم الثلاثاء أرباحا أقل قليلا من توقعات المحللين في الربع الأخير من 2014.


وزاد مؤشر البورصة العمانية 1.3% مدعوما الي حد كبير بأسهم البنوك. وصعد سهم البنك الوطني العماني 5.0% بعد إعلانه عن أرباح فاقت تقديرات المحللين في الربع الأخير من 2014.


وحقق البنك أرباحا بلغت 13.2 مليون ريـال (34.4 مليون دولار) في الربع الأخير بينما كان محللان استطلعت رويترز آراءهما قد توقعا ان تبلغ 10.8 مليون و12.7 مليون ريال.


وارتفع سهم بنك ظفار 4.7% بعد أن اعلن عن نمو صافي أرباحه 9.2% في الربع الأخير متجاوزا التوقعات، وحقق البنك أرباحا قدرها 10.2 مليون ريال في الاشهر الثلاثة الاخيرة من العام الماضي بينما كان محللون قد توقعوا ان تصل إلى 9.43 مليون و9.66 مليون ريال.


وزاد سهم بنك مسقط أيضا 4.7 % رغم أن أرباحه الفصلية جاءت دون تقديرات المحللين.


وارتفع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 0.1% إلى 9556 نقطة بعد صعوده أكثر من 2 بالمئة في كل من الجلسات الثلاث السابقة. والمؤشر منخفض قليلا عن مستوى المقاومة النفسي المهم البالغ 9572-9579 نقطة وهما المستويان المرتفعان اللذان بلغهما في نوفمبر وديسمبر.


وكان سهم البنك التجاري الدولي أكبر الخاسرين على المؤشر مع هبوطه 2.3%، وارتفع سهم البنك وهو أكبر المصارف المدرجة في مصر 6.8% في وقت سابق هذا الأسبوع.


وفيما يلي مستويات إغلاق مؤشرات أسواق الأسهم في الشرق الأوسط:


دبي.. ارتفع المؤشر 0.8 بالمئة إلى 3843 نقطة.


أبوظبي.. تراجع المؤشر 0.6 بالمئة إلى 4481 نقطة.


السعودية.. هبط المؤشر 1.1 بالمئة إلى 8459 نقطة.


قطر.. نزل المؤشر 0.1 بالمئة إلى 11863 نقطة.


مصر.. تقدم المؤشر 0.1 بالمئة إلى 9556 نقطة.


الكويت.. زاد المؤشر 0.2 بالمئة إلى 6599 نقطة.


سلطنة عمان.. صعد المؤشر 1.3 بالمئة إلى 6519 نقطة.


البحرين.. ارتفع المؤشر 0.2 بالمئة إلى 1428 نقطة.